روسيا تعلن وقف تمدد الفيروس

إيطاليا.. عودة الحياة الدينية إلى الكنائس لأول مرة منذ شهرين

بدأت بؤر تفشي جائحة كورونا في العالم تخفف تدريجيا الإجراءات التي أرغمت الملايين على البقاء داخل منازلهم شهورا ،  حيث فتح موقع أكروبوليس الأثري في أثينا، أمس الاثنين أبوابه أمام الزوار، بحضور رئيسة الجمهورية كاترينا ساكيلاروبولو، بعد شهرين من إغلاقه
وبذلك، تكون الرئيسة  أولى زائري الموقع الذي يضم معبداً إغريقيا قديما والواقع على قمة تل، بحضور الصحفيين والموظفين الذين ارتدوا الأقنعة، ووسط تدابير صحية مشددة، وذلك في وقت فتحت فيه جميع المواقع الأثرية في اليونان أبوابها أمام الزوار
 كما أعادت كاتدرائية القديس بطرس في الفاتيكان فتح أبوابها  أمس ،  بعد إغلاقها لأكثر من شهرين، مع الالتزام بإجراءات الوقاية المطلوبة في مواجهة وباء كورونا المستجد.
وبحضور العديد من الشرطيين الذين كانوا يضعون الكمامات، كان عدد من الزوار يصطفون ويبعدون مسافة مترين عن بعضهم البعض ويجري قياس حرارتهم ويقومون بتعقيم أياديهم أمام مدخل الكاتدرائية التي كانت أغلقت في 10 مارس الماضي.
 يأتي هذا الخروج  التدريجي من الحجر ، بينما بدأ تمدّد الفيروس ينحسر في العديد من البلدان ، إذ  أعلن رئيس الوزراء الروسي ميخائيل ميشوستين أن بلاده، الثانية في العالم من حيث عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد، نجحت في وقف تمدد الوباء، لكنه اعتبر في الوقت نفسه أن الوضع معقد.
 كما سجلت الولايات المتحدة 820 وفاة جراء فيروس كورونا المستجد خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، ليصل إجماليّ الوفيات لديها إلى نحو 90 ألفا، حسب إحصاء لجامعة جونز هوبكنز.
وحصيلة الوفيّات (820) التي نُشرت  الأحد هي الأدنى منذ 10 ماي، حسب ما نقل عن الجامعة التي تتّخذ بالتيمور مقرا.

عودة الدراسة في نيوزيلندا


عاد مئات الآلاف من الأطفال النيوزيلنديين إلى المدرسة امس بعد شهرين من التعليم عن بعد كجزء من جهود مكافحة تفشي وباء كوفيد 19. وسجلت نيوزيلندا التي يبلغ عدد سكانها خمسة ملايين نسمة، 1149 إصابة بكوفيد-19 و21 وفاة فقط، ويعزى نجاحها في محاربة الوباء بشكل كبير إلى الإغلاق الصارم الذي فرضته في أواخر مارس.

 خطة  لإنعاش الاتحاد الأوروبي

اجري الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل اجتماعاً عبر الفيديو امس  و قدما«المبادرة الألمانية- الفرنسية» المتعلقة بأزمة كورونا.
 من ناحية ثانية قالت وزارة الخارجية الصينية، امس الإثنين، إنه من السابق لأوانه بدء التحقيق في أسباب انتشار فيروس كورونا ومصدره.
وأوضح المتحدث باسم الخارجية الصينية، تشاو ليجيان، في تصريح صحفي، أن الغالبية العظمى من دول العالم تعتقد أن الوباء لم ينته بعد.
 هذا وسجلت الصين امس سبع حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا لترتفع الحصلية الإجمالية للإصابات في أولى بؤر تفشي الفيروس إلى 82954 بينما ظل عدد الوفيات دون تغيير عند 4633. كما سجلت ألمانيا 342 إصابة جديدة ليصل إجمالي حالات الإصابة في البلاد إلى 174697و بريطانيا من جانبها فقد خصصت نحو 94 مليون يورو لدعم أبحاث تطوير لقاح ضد كوفيد-19 عقب تسجيلها 170 وفاة إضافية الأحد.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18268

العدد18268

الثلاثاء 02 جوان 2020
العدد18267

العدد18267

الإثنين 01 جوان 2020
العدد18266

العدد18266

الأحد 31 ماي 2020
العدد18265

العدد18265

السبت 30 ماي 2020