استنكرت إجهاضها للاتفاق النووي

الصين تطالب الولايات المتحدة بوقف العقوبات على إيران

 طالب مندوب الصين الدائم لدى الأمم المتحدة تشانغ جون، الولايات المتحدة بوقف عقوباتها «غير القانونية الأحادية» على إيران، معربا عن معارضته ضغط الولايات المتحدة لتمديد حظر السلاح الذي تفرضه الأمم المتحدة على إيران.
وقال تشانغ خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي، إن السبب الجذري للأزمة الحالية، هو» انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الإيراني في ماي 2018  وإعادتها فرض عقوبات ضد إيران».
أوضح تشانغ أن الولايات المتحدة، «قررت إنهاء الإعفاء من العقوبات على المشاريع النووية، بموجب الاتفاق النووي، وضغطت من أجل تمديد حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة على إيران، والذي ينتهي في أكتوبر المقبل، وهذا أدى مجددا إلى تقويض الجهود المشتركة للحفاظ على الاتفاق النووي».
ولفت إلى أن الاتفاق النووي الإيراني- المعروف رسميا باسم خطة العمل الشاملة المشتركة-، هو اتفاق تعددي مهم، أقره مجلس الأمن في قراره رقم 2231، وهو ملزم قانونيا ويجب تنفيذه بفعالية.
وقال المبعوث الصيني، « نحث الولايات المتحدة على وقف العقوبات الأحادية غير القانونية والولاية القضائية الطويلة، والعودة إلى المسار الصحيح المتمثل في الالتزام بخطة العمل الشاملة المشتركة والقرار 2231»، مشددا على أن الصين «تعارض ضغط الولايات المتحدة لتمديد حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة على إيران.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18321

العدد18321

الثلاثاء 04 أوث 2020
العدد18320

العدد18320

الإثنين 03 أوث 2020
العدد18319

العدد18319

الأحد 02 أوث 2020
العدد18318

العدد18318

السبت 01 أوث 2020