يحسس بالسلامة المرورية

الصالون الدولي لأمـن الطرقـات يفتح أبوابه

فتح الصالون الدولي لأمن الطرقات أبوابه، أمس، بقصر المعارض بالصنوبر البحري (الجزائر العاصمة)، حيث ستتواصل فعالياته إلى غاية يوم غد (الاثنين)، بمشاركة الفاعلين الرئيسيين المعنيين بهذه التظاهرة.
وأكد عبد الوهاب حموش، منظم هذا الحدث في تصريح للصحافة أنه «ينبغي خلق انسجام حول موضوع الأمن عبر الطرقات بين الفاعلين المعنيين بغرض تقليص أكبر عدد ممكن من حوادث المرور التي تتسبب في آلاف الضحايا كل سنة».
وقال بأن هذا اللقاء، سيتمحور حول ثلاثة مواضيع أساسية وهي: أمن المركبة وأمن الطرقات وسلوك السائقين.
وأضاف السيد حموش، أنه سيتم تنظيم ندوات حول هذه المواضيع الرئيسية ينشطها خبراء من مختلف المؤسسات والهيئات المعنية مثل الأمن الوطني والدرك الوطني والمركز الوطني للوقاية والأمن عبر الطرقات.
كما سيتم إطلاق قافلة اتصال جوارية حول الأمن عبر الطرقات التي ستجوب التراب الوطني.
وترمي هذه القافلة ـ حسب السيد حموش ـ إلى التحسيس بمساعدة بعض الجمعيات ووسائل الإعلام المحلية حول ضرورة التقليص من حوادث المرور، مضيفا بأنه سيتم إطلاق كل ثلاثة أشهر قافلة مماثلة حول موضوع معين.
وقد أشرف الأمين العام لوزارة الأشغال العمومية، عبد الحفيظ داود، على تدشين هذا الصالون الدولي للأمن عبر الطرقات.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18457

العدد 18457

الجمعة 15 جانفي 2021
العدد 18456

العدد 18456

الأربعاء 13 جانفي 2021
العدد18455

العدد18455

الثلاثاء 12 جانفي 2021
العدد 18454

العدد 18454

الأحد 10 جانفي 2021