دول وهيئات عالمية تقاطع منتدى «كرانس مونتانا» بالداخلة

إدانة للتنقيب عن النفط في المياه الاقليمية الصحراوية

أدان المرصد الدولي لحماية الثروات الطبيعية في الصحراء الغربية عمليات التنقيب عن النفط التي تقوم بها شركات أجنبية بالمياه الإقليمية الصحراوية، حسب ما أفادت به أمس وكالة الانباء الصحراوية.
وطالب المرصد بالإلغاء الفوري لعمليات التنقيب عن النفط التي تقوم بها شركات أجنبية بالمياه الاقليمية للصحراء الغربية منها عمليات التنقيب التي تقوم بها شركة “كوسموس إنيرجي” الأمريكية.
في هذا الاطار، أكد رئيس المرصد ايريك هاغن ان الشركات الأجنبية “ليس لها الحق في التنقيب عن الثروات بالمناطق الصحرواية دون موافقة الشعب الصحراوي الرافض لعمليات التنقيب”.
وأشار اريك هاغن الى أن عمليات التنقيب التي تجريها الشركة الأمريكية كوسموس إنيرجي “تقوّض جهود السلام التي تقوم بها الأمم المتحدة في الصحراء الغربية”.
وذكر المصدر ذاته أن المستشار القانوني السابق لمنظمة الأمم المتحدة هانس كورل كان قد أكد مؤخرا في مقال على موقع إنترناسيول جوديشال مونيتور أن إستغلال الثروات الطبيعية في الصحراء الغربية على حساب مصالح الشعب الصحراوي هو انتهاك لمبادئ القانون الدولي.
من ناحية ثانية، أكد السفير الصحراوي بالجزائر ابراهيم غالي، أمس  بالجزائر العاصمة، أن عدد ا كبيرا من الدول والهيئات الدولية والاقليمية وشخصيات دولية فاعلة قاطعت رسميا منتدى كرانس مونتانا المزمع عقده قريبا بمدينة الداخلة الصحراوية المحلتة.
وقال السيد غالي، أن قيادة الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية “تلقت مراسلات من قبل عدد كبير من الدول منها دول كبيرة وهيئات دولية واقليمية وشخصيات دولية فاعلة تؤكد فيها مقاطعتها رسميا لمنتدى كرانس مونتانا” المزمع عقده منتصف مارس في مدينة الداخلة الصحراوية المحتلة من قبل السلطات المغربية”.
وأوضح السيد غالي، ان من بين هذه الدول، سويسرا التي تحتضن المقر العام لمنتدى كرانس مونتانا، وكذا بريطانيا وعددا كبيرا من الدول الافريقية والأوربية والأمريكية والأسياوية.
 وأضاف المسؤول الصحراوي، إنه الى جانب مقاطعة هذه الدول للقمة القادمة للمنتدى الذي  يتعارض مع مبادئ الشرعية الدولية وأهداف المنتدى، ستقاطعه أيضا هيئات دولية واقليمية كالاتحاد الافريقي والاتحاد الأوروبي الذي بعث رئيسه السيد جيم كلاود جونكر رسالة رسمية يؤكد هذا وكذا برلمانيون من البرلمان الاوروبي.
وأشار السيد غالي الى أن عدد ا آخر من منظمات وهيئات وجمعيات دولية ستقاطع هذا المنتدى وهو الأمر نفسه، حسب السيد غالي بالنسبة لشخصيات دولية فاعلة دعيت لهذا المنتدى وقررت المقاطعة وكذلك الأمر بالنسبة لبعض الشركات الاقتصادية العالمية، حسب المصدر ذاته.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18533

العدد 18533

الثلاثاء 13 أفريل 2021
العدد 18532

العدد 18532

الإثنين 12 أفريل 2021
العدد 18531

العدد 18531

الأحد 11 أفريل 2021
العدد 18530

العدد 18530

السبت 10 أفريل 2021