في عملية أُسر خلالها عدد كبير من عناصر التنظيم الدموي

الجيش الليبي يستعيد بنغازي ويكشف سجونا سرية للإرهابي «داعش»

قال عضو في المجلس المحلي لبلدة بني وليد الليبية، إن طائرة مجهولة شنّت ضربات جوية على موكب يشتبه بأنه لإرهابيين من تنظيم الدولة الإسلامية بالقرب من المدينة الواقعة في شمال غرب البلاد، أمس الأحد.
من جهته، قال فضل الحاسي، آمر تحريات القوات الخاصة، إن قوات الجيش الليبي أحرزت تقدما مشهودا بمنطقة “النواقية” في الجنوب الغربي من مدينة بنغازي، وذلك بعد فرار عناصر إرهابية كانت تتخذ بعض المساكن بالمنطقة حصونا لها.
وأضاف الحاسي، أن السيطرة باتت كاملة على الليثي وبوعطني وشبه كاملة في الهواري، بينما لاتزال قوات الجيش تتعامل بشيء من الحذر مع مناطق الصابري وسوق الحوت نتيجة تلغيم المنطقة من قبل الإرهابيين.
وكشف الحاسي عن عثور قوات الجيش، السبت، على سجون سرية بمنطقة الهواري، كان داعش يتخذها لإخفاء الكثير من المختطفين، لكنه أكد أن هذه السجون كانت خالية تماما أثناء اقتحامها.
وأكد أن أحد كتائب الجيش، عثرت أيضا في ذات المنطقة على عدد كبير من الصواريخ المحمولة كانت تخزنها المجموعات الإرهابية لاستخدامها ضد الجيش، لاسيما سلاح الجو.
وقال إن الأجهزة الأمنية أسرت أعدادا كبيرة من إرهابيي التنظيم الدموي أثناء فرارهم باتجاه الغرب والشرق، بعد هزائمهم المتكررة بالمدينة، مؤكداً أن تحرير كامل المدينة بات قريبا جدا.
وكانت قيادة الجيش الليبي قد أطلقت، السبت، من الأسبوع الماضي، عملية “دم الشهيد” تمكنت خلالها من تحرير أجزاء واسعة من المدينة، حيث أكدت مصادر عسكرية في أوقات سابقة أن أكثر من 90% من المدينة بات محررا.
من ناحية ثانية، كشفت صحيفة “صنداي تلغراف”، أن بريطانيا أرسلت مستشارين عسكريين إلى ليبيا وذلك لتدريب بعض المقاتلين المحليين على محاربة تنظيم “داعش” ومنعه من التمدد في البلاد.
وبحسب الصحيفة، فإن الحكومة البريطانية رفضت التعليق على الخبر، إلا أن مسؤولين غربيين أكدوا وصول عدد صغير من القوات الخاصة البريطانية إلى ليبيا في مهمة محدودة، وذلك بالتنسيق مع قوات أميركية متواجدة في مدينة مصراتة.

 

 

 

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18101

العدد18101

الأحد 17 نوفمبر 2019
العدد18100

العدد18100

السبت 16 نوفمبر 2019
العدد- 18099

العدد- 18099

الجمعة 15 نوفمبر 2019
العدد18099

العدد18099

الأربعاء 13 نوفمبر 2019