أزمة تلوّح في الأفق في بيت شباب بلوزداد

عمــــراني يبـــدي رغبتــــــه في الاستقالـة من علـى رأس العارضـة الفنيــة

محمد فوزي بقاص

لوّح مدرب شباب بلوزداد «عبد القادر عمراني» إلى إمكانية استقالته من على رأس العارضة الفنية لفريق شباب بلوزداد بعدما أكد في تصريحات صحفية، سهرة الإثنين، بأنه ليس بإمكانه مواصلة مهمته مع الفريق بسبب المحيط الذي أصبح يزعجه ويعيق عمله في الآونة الأخيرة، وهو التصريح الذي أحدث زلزالا في الشارع البلوزدادي مباشرة بعد نهاية لقاء الجولة الثانية من الرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم بفوز العاصميين بهدفين مقابل واحد على الوافد الجديد للبطولة نادي نجم مقرة، خصوصا أن الجميع يعلق آمالا كبيرة على نجاح المشروع الرياضي لمجمع مدار برفقة المخضرم «عمراني».

كشف ابن مدينة تلمسان المدرب «عبد القادر عمراني» عدم رضاه عن الوضعية الحالية للفريق، حيث قال بالحرف الواحد في تصريحات صحفية عقب فوز فريقه بمباراة الجولة الثانية ضد نجم مقرة بهدفين مقابل واحد بملعب 5 جويلية الأولمبي، «ليست لدي الرغبة في مواصلة عملي وسط هذا المحيط، منذ قدومي إلى الشباب عملت بإخلاص ورفعت التحدي وبلغت كل أهدافي في موسمي الأول، وكنت أود مواصلة العمل وتحقيق المشروع الرياضي الطموح للنادي لإعادة الشباب إلى ما كان عليه في السابق، قدمت كل ما كان في وسعي لذلك، لكني شاهدت أمورا لم تعجبني في الفريق»، وتابع حديثه «تصوروا قبل مباراة اليوم لم نجد ملتقطي الكرات، وكنا مضطرين إلى تعويضهم بمناصرين للفريق، هل تعتبرون هذا بالأمر العادي في فريق كبير مثل شباب بلوزداد ؟».
«عمراني» أعرب عن امتعاضه من الوضعية الحالية للفريق وهدد قائلا: «ما دام المحيط غير نظيف وعفن لا يمكنني العمل ومواصلة مهمتي على رأس شباب بلوزداد، أنا شخص لدي ضمير ولا يمكنني تقديم أفضل ما عندي في ظل تواجد أشخاص  بالفريق يعيقون عملي».
من جهة أخرى، استغرب المدير العام لنادي شباب بلوزداد التصريحات التي أدلى بها مدربه لرجال الإعلام، موضحا بأنه لم يتحدث معه عن أي مشكل وسيتقرب منه كي يقنع الرجل بالعدول عن قرار استقالته من على رأس العارضة الفنية للفريق، مضيفا  أنه سيقوم ببعض التعديلات لتصحيح الأخطاء التي قد تؤثر على مستقبل الفريق وأنه لن يقبل بتدخل أحد في شؤون الطاقم الفني والفريق، كما ذهب إلى أبعد من ذلك حين قال «سألتقي هذا الأسبوع برئيس مجلس الإدارة لمطالبته بمحني كافة الصلاحيات في تسيير النادي لتفادي الوقوع في أي تجاوزات مستقبلا»، وختم قائلا: «بعض الأطراف لا يعجبها ما نقوم به، هناك من يحاول ضرب استقرارنا وتكسيرنا للعودة إلى الخلف»، وهي تصريحات قد تدخل الفريق في أزمة وتؤثر على معنويات اللاعبين المقبلين على مباراة مهمة الأسبوع المقبل هم المعنيين بالتنقل إلى التشاد لمواجهة القطن المحلي في مباراة العودة عن الدور التمهيدي من منافسة كأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم.
للإشارة، المدرب القدير «عبد القادر عمراني» أشرف على العارضة الفنية للشباب قبل نهاية مرحلة الذهاب من الموسم الماضي، حيث أعاد الفريق من بعيد وضمن معه البقاء، كما تمكن من التتويج معه بلقب كأس الجمهورية الثامن في خزائن أصحاب اللونين الأحمر والأبيض والرابعة في مسيرته التدريبية.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18054

العدد 18054

الأحد 22 سبتمبر 2019
العدد 18053

العدد 18053

السبت 21 سبتمبر 2019
العدد 18052

العدد 18052

الجمعة 20 سبتمبر 2019
العدد 18051

العدد 18051

الأربعاء 18 سبتمبر 2019