بلال دزيري لـ «الشعب»:

اللّقاء ضد غور ماهيا الكيني سيلعب على جزئيات بسيطة

فؤاد بن طالب

يؤكّد بلال دزيري أحد التّقنيّين الشباب في سماء الكرة الجزائرية بأنّ فريقه لا خيار أمامه سوى الفوز في حوار اليوم ضد غور ماهيا الكيني برسم لقاء الذهاب من رابطة أبطال إفريقيا، والذي لا يقبل القسمة على إثنين – حسبه – خاصة وأن المنافس الكيني قدم مباريات كبيرة في التصفيات السابقة في أول ظهور له لهذا الموسم.

وأضاف بلال فإن حوار اليوم أمام «غورماهيا» يتطلب الكثير من الحذر والحيطة لأننا سنلعب أمام فريق له وزنه وقيمته في مثل هذه الأدوار الهامة من التصفيات القارية، وقال: «لقد أطلعنا على بعض الأشرطة لهذا المنافس، وأخذنا نظرة تقنية على لاعبيه وجيب أن نكون حذرين في اللعب أمامه، وعليه فإن أمامنا مباراة ونقاطها تهمنا كثيرا ما يحتم على لاعبينا الحفاظ على كامل تركيزهم وهدوئهم، واللعب بروح الجماعة والبحث على الطريقة الملائمة الناجعة للنيل من شباك غور ماهيا، وأعتقد أن لنا فرصة كبيرة فوق ميداننا، ما يحتّم على رفاق مفتاح أن يكونوا جاهزين بدنيا وذهنيا، خاصة وأن الفريق وفرت له كل الإمكانيات المطلوبة، إضافة إلى التحضيرات التي قمنا بها كلها تصب في إعداد اللاعبين جيدا لهذا الموعد الهام، وأظن وما لمسته من المجموعة فالكل حاضر بدنيا ومستعد لتجاوز «ماهيا» خاصة وأن المعنويات مرتفعة والجميع استرجع ثقته في نفسه، وقال بلال نحن بحول الله على أتم الاستعداد لتحقيق نتيجة مؤمنة لمباراة العودة، ولذلك لقد تحدثنا مع اللاعبين وشحنا بطاريتهم للدخول في المباراة بنية الفوز لأن نتيجة هذا اللقاء هي مراهنة لمد خطوة نحودور المجموعات».

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18076

العدد18076

الجمعة 18 أكتوير 2019
العدد18075

العدد18075

الأربعاء 16 أكتوير 2019
العدد18074

العدد18074

الثلاثاء 15 أكتوير 2019
العدد18073

العدد18073

الإثنين 14 أكتوير 2019