كأس الكاف

شبـاب قسنطينـة للتأكيـد .. والتصالح مع الجمهور

محمد فوزي بقاص

سيلعب اليوم، شباب قسنطينة مباراة العودة من الدور ثمن النهائي من كأس الإتحاد الإفريقي لكرة القدم بالعاصمة الاقتصادية الايفوارية أبيجان ضد فريق « أسيك ميموزا «، وكان السنافر قد فازوا  في الذهاب بهدف يتيم من توقيع سامر من ضربة جزاء في الدقيقة الخامسة والسبعين.

رفقاء المخضرم بزاز أجروا ثلاث حصص تدريبية منذ وصولهم إلى كوت ديفوار، لكنهم لم يتمكنوا من التحضير جيدا لمباراة العودة بوجود «جواسيس»  المدرب طواروي في كل حصة تدريبية، ما دفع الرجل الأول على العارضة الفنية لأصحاب اللونين الأخضر والأسود سيموندي يلعب في المباريات التطبيقية بنفس خطة مباراة الذهاب، وغير كل التمارين المبرمجة من أجل إخفاء خطته.
من جهة أخرى، تخوف سيموندي كثيرا عند سماعه اسم الحكم الذي سيدير لقاء العودة، ويتعلق الأمر بسيكازوي نفس الحكم الذي أدار لقاء الذهاب بين بوركينافاسو والجزائر في واغادوغو، كما أبدى تخوفه كذلك من مسيري ورئيس فريق أسيك ميموزا المعروفين بإتقانهم لعالم الكولسة خارج المستطيل الأخضر.
أصحاب اللونين الأخضر  والأسود الذين امتلأت عيادتهم بعد كثافة البرمجة، استعادوا الحارس الدولي « سيدريك سي محمد « الذي كان يعاني على مستوى الظهر والركبة، بالإضافة إلى صانع الألعاب « زرداب «.
كل ما حصل لتشكيلة الفريق في « أبيجان « من صعوبات في التدريب والإقامة جعلت اللاعبين يؤمنون إلا بتحقيق نتيجة إيجابية تسمح لهم بالعودة إلى الجزائر بالتأهل للدور القادم من كأس الكاف، والفوز في الدور الثمن النهائي مكرر والتأهل إلى دور المجموعات، من أجل التصالح نهائيا مع الأنصار.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18268

العدد18268

الثلاثاء 02 جوان 2020
العدد18267

العدد18267

الإثنين 01 جوان 2020
العدد18266

العدد18266

الأحد 31 ماي 2020
العدد18265

العدد18265

السبت 30 ماي 2020