عزيز عباس:

سطرنا برنامجا تدريبيا للاعبين للمحافظة على لياقتهم

حاوره: فؤاد بن طالب

أكد عزيز عباس مدرب وداد تلمسان في هذا الحوار الهاتفي لجريدة الشعب أنه مطمئن بأن هذا الوباء سيزول بحول الله نظرا لما سخر له من إمكانيات مادية وبشرية من طرف السلطات العليا من إرشادات وإمكانيات وقائية تبعث على التفاؤل موجها رسالة حميمية إلى الشعب الجزائري والأسرة الرياضية برمتها مطالبا الجميع أخذ الحيطة والحذر وتجنب أسباب الفيروس ولمزيد من الإثراء والتنوير حول فريقه والتدريبات وأمور أخرى تهم الوداد ومحيطه تقنيا وماديا.
الشعب طرحت أسئلة محددة على المدرب عباس فكان صريحا في إجابته اليكموها كما جاءت على لسانه.
الشعب: أين أنت حاليا بعد هذه الأزمة المفاجئة لفيروس كورونا ؟
عباس: بعد نهاية المباراة التي جمعتنا بأمل الأربعاء أخذنا قرار جماعي بإعطاء اللاعبين راحة وبعدها اتجهت إلى مدينة البرج التي أتواجد فيها حاليا مع أبنائه مثل بقية المواطنين حفاظا على صحتي وصحة أبنائي والقيام بالشعائر الدينية وواجبات المنزل مع الخروج عند الحاجة، غير أنني أقول أننا نمر بفترة صعبة لم تشهدها الجزائر من قبل.
- هل هناك برنامج مسطر للتدريبات في هذه الفترة ؟
 قبل مغادرة تلمسان وضعت برنامجا ثريا وقسمته على فترات للاعبين حتى يقوم كل واحد بتدريب نفسه فرديا والبقاء محافظين على اللياقة البدنية ولو نسبيا خاصة أن المناسبة صعبة وتتطلب الحيطة والحذر والوقاية المستمرة إلى غاية زوال هذا الوباء.
- هل هناك اتصالات مع الاتحادية حول عودة البطولة إلى المنافسة ؟
 حسب البرنامج فإن 5 أفريل هو الذي سيوضح الرؤية للجميع ولذلك فنحن لسنا منزعجين من التوقف غير أن هناك رأي آخر أقوله هو أنه يمكن تمديد البطولة إلى ماي أو جوان أو جويلية فليس هناك أي إشكال مادام أن الوباء يحاصرنا وبإذن الله سيرفع عنا.
- ألا ترى أن هذا التوقف يمكن الإدارة على لملمة أمورها الإدارية ؟
 فعلا فهذا يساعدنا على وضع خريطة تقييم مادي ودخول أموال مستقبلية يساعدها على حل بعض المسائل العالقة خاصة أجور اللاعبين.
- تحتلون المرتبة الثالثة بفارق 3 نقاط عن المتصدر. كيف ترون ذلك ؟
 منذ الانطلاقة ونحن نحتل المراتب العليا والكل يعرف وداد تلمسان وما هو قادر عليه بشرط أن يلتزم اللاعبون الصرامة ويثقون في قدراتهم البدنية والذهنية وهذا ما هو مطلوب حاليا.
- الكل يصرح أن لديك بصمة على الفريق. ما رأيك في هذه المقولة ؟
 أنا في الحقيقة لا أملك عصا موسى وإنما نحاول العمل بقناعة واحترافية وبرؤية مستقبلية حتى نرفع من همة الفريق كما أن لغة التدريب ليست هدية لأي كان، وإنما تحتاج إلى تقنيات عالية وشحن للبطاريات والتضحيات الجريئة بعيدا عن المتاهات والغرور.
- هل من رسالة توجهها عبر الجريدة لأنصار الوداد والشعب الجزائري عامة ؟
 أولا يجب توخي الحذر والحيطة من الفيروس وهذا بتجنب الخروج غير الهادف، ويجب على الجميع الأخذ بتدابير الوقاية وإن شاء الله مرحلة وتمر بسلامة علينا وما علينا سوى التحلي بالصبر والتآزر في مثل هذه المحن كما عودنا عليه الشعب الجزائري.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18223

العدد18223

الأربعاء 08 أفريل 2020
العدد18222

العدد18222

الثلاثاء 07 أفريل 2020
العدد18221

العدد18221

الإثنين 06 أفريل 2020
العدد18220

العدد18220

الأحد 05 أفريل 2020