بعدما فشل في الصّعود رفقة برينتفورد

بن رحمة يطمح للّعب في «البريميرليغ» من بوّابة تشيلسي

عمار حميسي

 فشل اللاّعب الدولي الجزائري سعيد بن رحمة في الصّعود رفقة فريقه إلى «البريميرليغ» بعد هزيمة فريقه برينتفورد في المباراة الفاصلة التي جمعته بنادي فولهام على أرضية ملعب ويمبلي بلندن.
 أضحى بن رحمة مطالبا بالانتقال إلى فريق آخر من أجل تحقيق حلمه المتمثل في اللعب في «البريميرليغ» الموسم المقبل بعدما فشل في تحقيق ذلك مع فريقه الذي انهزم أمام فولهام بهدفين لهدف.
ويتواجد اللاّعب تحت مجهر العديد من الاندية الانجليزية، حسبما أكدته الصحافة المحلية، ويبقى أبرز فريق مهتم بخدمات اللاعب هو نادي تشلسي الذي يسعى لتجديد دمائه من خلال التعاقد مع لاعبين جدد خلال فترة الانتقالات الصيفية.
وطالبت جماهير تشيلسي من إدارة النادي الاسراع في حسم صفقة الدولي الجزائري خوفا من ضياع الصفقة لأحد الاندية المنافسة على غرار أرسنال الذي يريد هو الآخر التعاقد مع اللاعب.
كما أنّ نادي استون فيلا الذي يدرّبه المدرب الذي سبق له الاشراف عليه في برينتفورد يريد بشدة التعاقد معه، خاصة بعد أن نجح في ضمان البقاء بأعجوبة، وهو ما جعل الإدارة تتحرك من أجل تدعيم الفريق بلاعبين جيدين.
وبرز بن رحمة كثيرا الموسم الحالي لدرجة أن العديد من المتابعين أكّدوا أنّه يستحق جائزة أفضل لاعب في «الشامبيونشيب» بعد المستوى الرائع الذي ظهر به رفقة برينتفورد الذي قاده للوصول الى المباراة الفاصلة.
ويستحق اللاعب التواجد في مستوى أفضل من الذي يتواجد فيه حاليا رغم أن بطولة «الشامبيونشيب» تبقى منافسة قوية، لكنها لا تحظى بمتابعة جماهيرية كبيرة على غرار «البريميرليغ».
وحتى جماهير برينتفورد ترى أنّ رحيل بن رحمة منطقي ومدروس، خاصة أنّه وصل إلى مستوى يؤهله للعب في مستوى أعلى، كما أن النادي سيستفيد ماديا من الصفقة من أجل تدعيم الفريق بلاعبين آخرين.
وتبقى الأيام المقبلة كفيلة بالإجابة على هذه التساؤلات، خاصة أن اللاعب أنهى كل ارتباطاته بالفريق، وأصبح من حقه التفكير في مستقبله الرياضي من خلال الانتقال إلى فريق أكبر والمنافسة على الألقاب.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18365

العدد18365

الأحد 27 سبتمبر 2020
العدد18364

العدد18364

السبت 26 سبتمبر 2020
العدد18363

العدد18363

الجمعة 25 سبتمبر 2020
العدد18362

العدد18362

الأربعاء 23 سبتمبر 2020