بوجمعة بوملة:

لا مكان لقاسي سعيد في المولودية .. والعدالـة ستفصـل بيننا

حاوره : محمد فوزي بقاص

بعدما تفاقمت الأوضاع داخل بيت المولودية العاصمية، والقبضة الحديدية بين رئيس الفريق «بوجمعة بوملة» والمناجير العام للعميد «كمال قاسي سعيد» التي أدت إلى تشاجر الرجلين بالأيدي مساء الاثنين، اتصلنا برئيس العميد الذي أكد لنا أن «قاسي سعيد» اعتدى عليه بالأيدي، كما كشف بأنه قدم دعوة قضائية ضده، وأنه موقف نهائي  من المولودية والعدالة هي التي ستفصل بينهما، في هذا الحوار :
الشعب : ماذا يحدث تحديدا بينكم وبين قاسي سعيد ؟
بوجمعة بوملة : قاسي سعيد إنسان متهور، طلبنا منه جلب قائمة المسرحين من عند المدرب وتم ذلك، ودخلنا مرحلة الانتدابات والقضية بدأت عندما جلب لي لاعب وفاق سطيف قورمي الذي جاء مرفوقا بأخيه من أجل الإمضاء على عقد مع المولودية، استقبلتهم في مكتبي جلسنا للحديث، وإذا بقاسي سعيد يتحدث عن مكان اللاعب ويقول لي يجب أن تمنحه راتب 250 مليون شهريا، وخمس أشهر تسبيق عن أجرته وتأجر له منزلا بالعاصمة، هذا ما اتفقت عليه معه، فقلت له أنت جلبت اللاعب إلى مكتبي أتركني أتفاوض معه مهمتك تنتهي هنا، وهناك رئيس الفريق ومكتب تنفيذي هو من يقرر، لست أنت الذي يقرر مكان كل هؤلاء ومكان اللاعب، وهنا قال لي بالحرف الواحد أنت لا تعرف شيئا عن كرة القدم وهذا هو قانون السوق، صحيح أني لم ألعب كرة القدم لكن أنا على علم أن المناجير مهمته جلب اللاعبين وإذا تدخل للحديث سيكون في صالح النادي وليس العكس، وحتى اللاعب شعر بأن قاسي سعيد يهدف لشيء، أنا لا أوزع في أموال النادي حتى أمضي للاعب دون التفاوض معه، تحدثت معه وقال لي بأن في الفريق الذي يلعب له لم تقدم له مستحقات 5 أشهر كاملة، نحن في المولودية اللاعبين يتلقون أجرتهم الشهرية في وقتها ومن الناحية الإدارية الكل أخذ حقه، ويمكنك التقرب من اللاعبين والتأكد مما أقول.
-  وماذا عن قضية التعاقد مع شاوشي ؟
*  لم تتركن أكمل حديثي بعدما حدث في قضية قورمي، كان لدي اجتماع وأكملته في وقت متأخر، وأنا في الطريق للمنزل اتصلت بالحارس شاوشي واتفقت معه من أجل القدوم إلى المكتب الاثنين من أجل التفاوض والإمضاء على الساعة الثانية زوالا، في اليوم الموالي دخل علي قاسي سعيد وكأننا في الشارع تحدث معي بطريقة غير محترمة وشتمني وأكد لي بأن قورمي سيمضي بالشروط التي أملاها لي، وأن شاوشي سيمضي بمبلغ 250 مليون شهريا وأنا كنت لم أتفاوض معه بعد، وعندما رفضت دخل علي أعضاء لجنة الأنصار وهددوني بالحرق وغيرها من الأمور التي لا أريد الخوض فيها وبلغت وقاحة قاسي سعيد إلى درجة الاعتداء الجسدي علي داخل مكتبي، تنقلت إلى مركز الشرطة ورفعت دعوة قضائية ضده، والآن ما يمكننا استنتاجه هو أن قاسي سعيد عطلنا كثيرا في قضية استقدام اللاعبين.
- وهل لديك الصلاحيات من أجل طرده ؟
* قاسي سعيد موقف من منصبه، مولودية الجزائر كبيرة عليه وعلى من قدموا لتهديدي، أفسدوا علينا فرحة الفوز بالكأس السابعة للفريق، قاسي سعيد قام بالعديد من الأخطاء وأخطرها أنه حطم الكأس بعدما خطفها مني عند مخرج التلفزيون الجزائري.. العقال في الفريق قاموا بجلسة صلح بيننا وذاب الجليد، لكن ما قام به رفقة كل الذين رافقوه إلى المكتب جد خطير، قاسي سعيد لن يعود إلى المولودية، والعدالة هي من ستفصل بيننا هذه المرة.
- وأين ذهب مشروع النادي بتكوين فريق قوي الموسم المقبل ؟
*  قاسي سعيد ليس هو المولودية ولا حتى أنا، المولودية فريق كبير بتاريخه وبرجاله، رحيل قاسي سعيد لا يعنيني، إننا لن نتمكن من جلب اللاعبين الذين يتواجدون في مفكرتنا، سنكون فريقا كبيرا ونحن عند وعدنا للأنصار، المولودية ستكون أقوى في الموسم المقبل، ولا مكانة لمن لا أخلاق لهم في فريق اسمه مولودية الجزائر. 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18269

العدد18269

الأربعاء 03 جوان 2020
العدد18268

العدد18268

الثلاثاء 02 جوان 2020
العدد18267

العدد18267

الإثنين 01 جوان 2020
العدد18266

العدد18266

الأحد 31 ماي 2020