كأس إفريقيا ٢٠١٧

عنتر يحيى يتأسف لعدم استضافة الجزائر للدورة

وصف القائد السابق للمنتخب الجزائري عنتر يحيى عدم تنظيم نهائيات كأس إفريقيا للأمم المقبلة (2017) بالجزائر، بالخسارة الكبيرة بعدما صوت المكتب التنفيذي للكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم الأربعاء الماضي لصالح الغابون على حساب المترشحين الآخرين الجزائر وغانا في عملية شابتها الكثير من الشكوك حول نزاهتها.

وقال عنتر يحيى في حوار لجريدة ‘’ستاد الدوحة’’: “لست في الوضعية الأنسب لتحليل الأمور والتعليق على ما حصل، لكن الأكيد أن تضييع الجزائر فرصة استضافة الكأس الإفريقية للمرة الثانية بعد أكثر من ربع قرن خسارة كبيرة للبلد وأيضا لجماهيرنا المتعطشة للألقاب ولهذا النوع من المواعيد الكبرى”.
ونظمت الجزائر النهائيات القارية مرة واحدة في 1990 وفازت بها على حساب نيجيريا في المباراة النهائية بهدف نظيف، وهي الكأس الوحيدة التي تميز سجل المنتخب الوطني في المسابقة القارية.
وتحدث عنتر يحيى، الذي اعتزل اللعب مع ‘’الخضر’’ في 2012، عن المباراة الودية الأخيرة التي خسرها المنتخب الجزائري أمام قطر (1-0) بالدوحة، معتبرا بأن الجزائريين ‘’لم يلعبوا بكامل قواهم، وإلا لكان الأمر مختلفا تماما”.
وأضاف في هذا الشأن: “غير أن هذا لا يقلل من أحقية ‘’العنابي’’ في الفوز بما أنه كان الأفضل خلال كامل أطوار المباراة تقريبا وقدم لاعبوه عروضا فنية جميلة جاءت لتؤكد العمل الكبير الذي يقوم به المدرب الجزائري جمال بلماضي الذي أتمنى له التوفيق ومزيدا من النجاحات”.
ولم يستبعد ذات المتحدث الاحتراف في قطر بعد نهاية عقده الحالي مع نادي أونجي الفرنسي الذي يصارع من أجل الصعود إلى بطولة الرابطة الأولى، وهو الهدف الذي يأمل اللاعب الجزائري صاحب الـ33 عاما تحقيقه.
وتابع: “أنا متعاقد مع نادي أونجي الذي يرأسه رجل أعمال من أصول جزائرية، وعقدي متواصل لموسم آخر، لذا فهدفي هو نفس هدف كل زملائي أي تحقيق الصعود التاريخي للرابطة الأولى وتشريف ألوان النادي الموسم المقبل، ثم بعدها سأفكر في مستقبلي الاحترافي”.  
ولم يخف عنتر يحيى إعجابه بالبطولة القطرية، مؤكدا أن اللعب فيها أمر يستهويه “خاصة بوجود بعض اللاعبين الذين سبق لي اللعب معهم في المنتخب أمثال نذير بلحاج ورفيق حليش وأيضا مدرب ‘’العنابي’’ جمال بلماضي الذي خضت معه نهائيات كأس إفريقيا 2004 بتونس”.
ويغيب المدافع الأوسط عن الميادين منذ بداية الموسم الجاري بسبب إصابة يعاني منها حتمت عليه التنقل مؤخرا إلى قطر للعلاج وذلك بنصيحة من رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، محمد روراوة، على حد ما أخبر به المعني الذي أكد أنه بدأ يحس نفسه قادرا على العودة للمنافسة.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18187

العدد18187

الأربعاء 26 فيفري 2020
العدد18186

العدد18186

الثلاثاء 25 فيفري 2020
العدد18185

العدد18185

الإثنين 24 فيفري 2020
العدد18184

العدد18184

الأحد 23 فيفري 2020