توج بثاني ألقابه مع الفريق على حساب بنفيكا

سليماني يقود سبورتنغ لشبونة للتتويج بالكأس الممتازة

عمار حميسي

 توج الدولي الجزائري إسلام سليماني مع فريقه سبورتنغ لشبونة بكأس «السوبر» البرتغالية على حساب بنفيكا، سهرة أمس الأول. وقدم سليماني مستوى أكثر من رائع خلال هذه المباراة جعلته محل إشادة الجميع.
ساهم سليماني في تتويج فريقه من خلال المستوى المميز الذي قدمه على حساب بنفيكا، حيث أقلق كثيرا دفاع المنافس، رغم أنه لم يسجل خلال هذه المباراة، إلا أن الجميع أشاد بإمكاناته.
وحصل بذلك سليماني على ثاني ألقابه مع فريق سبورتنغ لشبونة بعد الفوز بكأس البرتغال نهاية الموسم الماضي، ليدخل بذلك تاريخ الفريق من خلال التتويج بالثنائية، التي لم تكن منتظرة نظرا للمشاكل التي عانى منها الفريق.
وأضحى الدولي الجزائري لاعبا مهمّا في الفريق، بعد أن ثبّت أقدامه كأحد المهاجمين المعول عليهم هذا الموسم، بدليل رفض إدارة فريقه التخلي عنه رغم العروض الكثيرة التي وصلته من الأندية الإنجليزية على وجه الخصوص.  وسيكون سليماني مطالبا بمواصلة المسيرة الناجحة مع الفريق، خاصة خلال الدور التمهيدي لمنافسة رابطة أبطال أوروبا. علما أن القرعة أوقعتهم مع فريق سيسكا موسكو الروسي.  ويبقى سليماني يحلم بتحقيق لقب البطولة مع فريقه. وقد استبشر الزنصار خيرا بعد التعاقد مع مجموعة مميزة من اللاعبين هذا الموسم، عكس الموسم الماضي، مما يؤشر على قدرة سبورتنغ على مقارعة كل من بنفيكا حامل اللقب وبورتو.  وكان سليماني قد شارك في معظم مباريات فريقه الودية وسيكون جاهزا في افتتاح الدوري البرتغالي، الأسبوع المقبل، حيث ينتظر أن يكون اللاعب عند حسن ظن أنصار الفريق والمدرب جيسوس.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18294

العدد18294

الجمعة 03 جويلية 2020
العدد18293

العدد18293

الأربعاء 01 جويلية 2020
العدد18292

العدد18292

الثلاثاء 30 جوان 2020
العدد18291

العدد18291

الإثنين 29 جوان 2020