خلال لقاء بموظفي الشرطة لأمن ولاية الجزائر

لهبيري يؤكد على أهمية النشاط الجواري التوعوي

 

أكد المدير العام للأمن الوطني، العقيد مصطفى الهبيري، أمس، على أهمية العمل الجواري والتوعوي تجاه المواطن، منوّها بجهود موظفي الأمن الوطني بمختلف رتبهم ومسؤولياتهم  وتفانيهم في أداء مهامهم بكل حزم وإخلاص، بحسب ما جاء في بيان المديرية.
خلال اللقاء الذي جمعه بموظفي الشرطة لأمن ولاية الجزائر، بمقر وحدة التدخل السريع بالقبة، أكد لهبيري على أهمية «العمل الجواري والتوعوي تجاه المواطن الذي يعتبر أساس المعادلة الأمنية، منوّها بجهود موظفي الأمن الوطني وتفانيهم في أداء مهامهم بكل حزم وإخلاص، مما سمح للمواطن الجزائري العيش في كنف الأمن والسكينة».
كما أسدى المدير العام للأمن الوطني تعليمات بضرورة التنسيق وتعزيز الشراكة مع مختلف الأسلاك الأمنية، تكثيف الجهود وتسخير كل الإمكانيات اللازمة والمتطورة وكذا الاستعانة بالعنصر البشري الكفء للتصدي لكل أشكال الجريمة التي من شانها أن تمس المجتمع في إطار تطبيق قوانين الجمهورية واحترام مبادئ حقوق الإنسان، يضيف البيان.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17798

العدد 17798

السبت 17 نوفمبر 2018
العدد 17797

العدد 17797

الجمعة 16 نوفمبر 2018
العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018
العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018