أكد من عنابة أن الحظيرة الفندقية تعززت بـ12 ألف سرير

بن مسعود: تخفيضات تصل إلى 50 ٪ لتشجيع السياحة الداخلية

عنابة: هدى بوعطيح

أكد وزير السياحة والصناعة التقليدية عبد القادر بن مسعود على الأهمية الكبرى التي توليها الدولة الجزائرية لقطاع السياحة، مشيرا إلى أن الحظيرة الفندقية على المستوى الوطني تعززت بـ12 ألف سرير، حيث تم الاتفاق مع مسيري وأصحاب الفنادق على اعتماد أسعار تنافسية، والالتزام بتخفيضات تتراوح ما بين 20 إلى 50 في المائة.
وزير السياحة عبد القادر بن مسعود خلال زيارة عمل وتفقد لمختلف المنشآت والهياكل السياحية بعنابة، قال بأن هذه الإستراتيجية من شأنها تشجيع السياحة الداخلية على المستوى الوطني، حيث أفاد بن مسعود بأنهم يعملون على تفتيش مختلف المؤسسات الفندقية لمراقبة مدى احترامها لما هو معمول به فيما يخص تحسين ألخدمات والمطابقة لمعايير الجودة في مجال التسيير وتخفيض ألأسعار وهو ما سيخلق ـ حسب الوزير ـ  التنافسية فيما بين هذه المؤسسات.
كما أشار إلى أن جولاتهم الميدانية كشفت عن تجاوب أصحاب الفنادق على وضع أسعار معقولة للعائلات الجزائرية، حيث التزمت بتخفيضات الأسعار تصل إلى 50 في المائة، مؤكدا في ذات السياق على أن تعزيز الهياكل الفندقية هذه السنة يعود إلى الانتهاء من انجاز 96 مؤسسة فندقية عبر التراب الوطني، ولا سيما بوهران والجزائر العاصمة، وأيضا بأقصى الجنوب، أين تم استلام بولاية أدرار 120 سرير من مجموع هذه المؤسسات، بحيث ستكون واجهة سياحية ثقافية ودينية وصحراوية بامتياز.
بن مسعود أكد على ضرورة إعطاء الأهمية لتكوين العامل البشري، والذي يعتبر عاملا أساسيا لتطوير قطاع السياحة، مشددا على الاعتماد على اليد العاملة المكونة بالمعاهد التابعة لوزارة السياحة والصناعة التقليدية، أو بمراكز التكوين المهني والمدرسة العليا للسياحة.
في الصدد ذاته قام بزيارة العديد من المشاريع والهياكل الفندقية سواء قيد الانجاز، أو التي يتم ترميمها، على غرار معاينة مشروع إنجاز فندق «la fontaine»، كما قام بتدشين فندقي «سيدي إبراهيم» بطاقة 320 سرير، و»تمنارت» بطاقة استيعاب 80 سريرا، وأشرف على وضع حجر الأساس لانجاز فندقين جديدين بولاية عنابة، وذلك بطاقة استيعاب تقدر بـ240 سرير للفندق الأول و210 سرير للفندق الثاني، مشددا على أهمية هذا النوع من المشاريع.
كما أثنى الوزير خلال إشرافه على تدشين المنتجع الصحي «blue bay spa» بفندق صبري على مجهودات القائمين عليه، مطالبا بضرورة الاستثمار في ما يعرف بالسياحة الطبية، والتي تسهم ـ حسبه ـ في تعزيز السياحة في بلدنا من جهة وفي خدمة المواطن من جهة أخرى، وخلال معاينته للفندق الدولي «سيبوس»، والذي يعرف عملية تهيئة، أكد الوزير على ضرورة مطابقته لمعايير الجودة، مشيدا في نفس الوقت بالجهوذ المبذولة في عملية توسعة هذا الفندق، والذي سيوفر بعد الانتهاء من الأشغال طاقة استيعاب تقدر بأكثر من 490 سرير.    

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18054

العدد 18054

الأحد 22 سبتمبر 2019
العدد 18053

العدد 18053

السبت 21 سبتمبر 2019
العدد 18052

العدد 18052

الجمعة 20 سبتمبر 2019
العدد 18051

العدد 18051

الأربعاء 18 سبتمبر 2019