بلمهدي من باتنة:

العلماء والأئمة يحمون الوطن

قال وزير الشؤون الدينية والأوقاف، يوسف بلمهدي، أمس، بباتنة، إن «العلماء والأئمة يحمون الوطن كما يحميه قادة الجيش الوطني الشعبي».
وبعد أن ذكر بدور العلم في تحصين المجتمع من هاتين الظاهرتين، أشار الوزير لدى إشرافه على إعطاء إشارة انطلاق أشغال ملتقى وطني حول «التطرف الفكري والانحلال الخلقي وأثرهما على المجتمع الجزائري» إلى أن الملتقى «يحمل رؤية ينبغي أن نتحلى بها وأن تخدم التوصيات التي سيتوج بها مؤسساتنا ومجتمعنا بغية حماية وتحصين البلاد من كل التأثيرات الفكرية المتطرفة والآفات الأخلاقية والسلوكية التي من شأنها التأثير عليه سلبا».
وأضاف بلمهدي أن «الجزائر ستبني صفحة نيرة بفضل علمائها ومشايخها وأئمتها ومعلمي القرآن فيها وأساتذة الجامعات والطلبة وأهل الفكر لتلتحم جهودهم مع قيادة هذا الوطن والمخلصين من أبنائه لبناء جزائر جديدة فيها كل الخير».

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18293

العدد18293

الأربعاء 01 جويلية 2020
العدد18292

العدد18292

الثلاثاء 30 جوان 2020
العدد18291

العدد18291

الإثنين 29 جوان 2020
العدد18290

العدد18290

الأحد 28 جوان 2020