لضمـان استئنـاف النّشاطات الجامعية، عمارنة:

الإستمــرار في التّعليم عـــن بُعـد لمؤسّســـات الجنــوب

سهام بوعموشة

لقاء مرتقب اليوم مع وزير التّعليم العالي لطرح انشغالات القطاع

حضّرت الإتحادية الوطنية للتعليم العالي والبحث العلمي ملفا عمليا يتعلق بكيفية إنهاء السنة الجامعية 2019 ــ 2020 والتحضير للدخول الجامعي 2020 ــ 2021 في ظل وباء كوفيد 19، تعرضه خلال الاجتماع المزمع عقده اليوم مع وزير التعليم العالي والبحث العلمي.
أوضح الأمين العام للإتحادية الوطنية للتعليم العالي والبحث العلمي، في بيان تسلّمت «الشعب» نسخة منه، أنّ الوثيقة تسلّط الضوء على النقاط الهامة التي يجب أن يعتمد عليها رؤساء المؤسسات الجامعية في تنظيم استئناف مختلف النشاطات التعليمية والبيداغوجية (التقييم، المسابقات والإمتحانات)، في ظرف يتميز بوجود وباء كورونا، مشيرا إلى أنّ هذه الترتيبات يمكن أن تتغير بالنظر إلى تطور الوضعية الصحية في الجزائر.
وأضاف الدكتور عمارنة أنّ كل هذه الخطوات الموصى بها تهدف لضمان استئناف النشاطات الجامعية واختتام السنة الجامعية 2019 ــ 2020، والتحضير للدخول الجامعي المقبل في سياق هادئ وتجنب الهلع والإرتباك، بالنظر للتفاوت المسجل بين المؤسسات وخصوصية كل مؤسسة جامعية، سواء من حيث الأعداد التي تتراوح بين 500 و50 ألف طالبا من حيث الموقع الجغرافي والفضاءات والبنايات، وتشكيلها وتصنيفها المعماري، ممّا يفضي إلى تقديم الطريقة العملياتية التي توضح المبادئ العامة والقواعد التي يجب إحترامها.
وأوضح عمارنة أنّ هذه الطريقة العملياتية تتمحور حول الإستمرار في التعليم عن بعد وتعزيزه، تنظيم التدريس عن بُعد (محاضرات وتطبيقات)، لإكمال السنة الجامعية 2019 ــ 2020، وكذلك بالنسبة للموسم الجامعي 2020 ــ 2021، مع الاحتفاظ بالتعلم الحضوري عندما تسمح الظروف بذلك المرتبطة أساسا بالمعايير المقررة والتدابير الصحية، بإعتماد القوائم الاسمية في توزيع الطلبة على المجموعات والأفواج وإعدادها بشكل جيد، مشيرا إلى أن الحصص الحضورية كتتمة للتعلم عن بعد، ونفس الشيء بالنسبة للمرافقة والمراجعة قائلا: «يجب أن تجرى في أفواج بأعداد منخفضة، وفي كنف الإحترام الصارم للشروط الصحية».
وبالنسبة لمؤسسات الجنوب، قال عمارنة إنّه إذا تعذّر إجراء التعليم الحضوري في ظل الحرارة المرتفعة، يمكن اللجوء إلى التعليم عن بعد، حيث توضع المؤسسات تحت تصرف الطلبة الذين لديهم صعوبات في الأنترنيت فضاءات واسعة (قاعات ومكتبات)، مجهّزة بالإعلام الآلي والأنترنيت لتمكينهم من متابعة دروسهم في إطار إحترام الإجراءات الصحية المتخذة ــ حسبه ــ وهذا الجهد يجب تطويره داخل الإقامات الجامعية.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18323

العدد18323

الجمعة 07 أوث 2020
العدد18322

العدد18322

الأربعاء 05 أوث 2020
العدد18321

العدد18321

الثلاثاء 04 أوث 2020
العدد18320

العدد18320

الإثنين 03 أوث 2020