مع التقيد ببروتكول صحي صارم

الطلبــــة يستأنفــــون السنــــة الجامعيـــــة

استأنف، أمس، الطلبة على المستوى الوطني، الدراسة الحضورية بالجامعات، بعد انقطاع منذ مارس المنصرم، وتحسبا للدخول أعدت الوزارة الوصية بروتوكولا صحيا، يحمي الطلبة والمؤطرين على حد سواء، ويسمح باستكمال السنة الجامعية، وإنجاح الدخول الجديد.

أكثر من 12 ألف طالب معني بعنابة

استؤنف النشاط البيداغوجي الحضوري بجامعة باجي مختار بعنابة، أمس، وفق البروتوكول الصحي المعد للوقاية من انتشار فيروس كوفيد- 19، ليخص أكثر من 12 ألف طالب وطالبة يمثلون الدفعة الأولى المشكلة من طلبة الماستر1، والسنة الثالثة ليسانس في مختلف الشعب والتخصصات، كما علم من مدير الجامعة محمد مانع.
ويخص النشاط البيداغوجي الحضوري في المرحلة الأولى، التي ستدوم ثلاثة أسابيع، المراجعة ومرافقة الطلبة لتحضيرهم للتقييم المقرر في الأسبوع الثالث من مرحلته الأولى (النشاط البيداغوجي الحضوري)، الذي يخص ما مجموعه 6267 طالبا بالماستر1، و6417 طالبا بالسنة الثالثة ليسانس، كما أوضح ذات المسؤول.
ويجري استقبال الطلبة في قاعات الدراسة والمخابر للأعمال التطبيقية وفق بروتوكول صحي يشمل تحديد عدد الطلبة بقاعة الدراسة الواحدة بـ 25 طالبا على الأكثر بالإضافة إلى فرض احترام التدابير الوقائية المتمثلة في مسافة التباعد الجسدي وارتداء الكمامة وتوفير مواد التعقيم، حسب ما تمت الإشارة إليه .
ولتسهيل عودة الطلبة إلى مدرجات الجامعة، تم تسخير 48 حافلة لنقل الطلبة انطلاقا من تسع ولايات بشرق البلاد من بينها تبسة وأم البواقى وسطيف وباتنة نحو الأقطاب الجامعية لكل من البوني وسيدي عاشور وعنابة بالإضافة إلى القطب الجامعي سيدي عمار.
كما تم في إطار تهيئة شروط الوقاية من انتشار وباء كورونا بالإقامات الجامعية تعقيم الغرف وتنظيفها ومع تحديد عدد المقيمين بالغرفة الواحدة بطالب واحد بكل غرفة، مثلما أوضحه المسؤول الأول بذات الجامعة.

..ودفعة أولى من 2400 طالب بجامعة باتنة 2

استأنف أمس زهاء 2400 طالب الدراسة بجامعة باتنة 2 الشهيد مصطفى بن بولعيد ببلدية فسديس كدفعة أولى لاستكمال ما تبقى من الموسم الدراسي الجامعي 2019- 2020، حسب ما أكده مدير الجامعة، حسان صمادي.    
وأوضح ذات المسؤول، لوكالة الأنباء الجزائرية، أن الأمر يتعلق بطلبة الرياضة ماستر1 والسنة الثالثة ليسانس في تخصص الأرض والكون ورياضيات وإعلام آلي وبيولوجيا (السنة الثالثة وماستر 1 ) وكذا الفروع التكنولوجية المتمثلة في إلكترونيك وإلكتروتقني والهندسة الصناعية وطلبة الطب السنتين الأولى والثانية.
وقد اتخذت كافة الإجراءات الوقائية المندرجة في إطار البروتوكول الصحي الذي وضعته الجامعة لتفادي عدوى انتشار كوفيد- 19، يضيف ذات المصدر.
وتم في هذا السياق، تعقيم المرافق وتوفير وسائل الوقاية من أقنعة واقية والسائل المعقم لليدين وكذا احترام مسافة الأمان بالنسبة للطلبة الذين تم إعداد برنامج خاص بهم يقضي باستكمال الدروس واجتياز الامتحانات في ظرف 3 أسابيع لتستقبل جامعة باتنة بعد ذلك فوجا ثانيا من الطلبة ثم ثالثا على أن يكون 15 نوفمبر المقبل تاريخ نهاية السنة الدراسية.
وقد خصصت جامعة الشهيد مصطفى بن بولعيد بالتنسيق مع إدارة الخدمات الجامعية حافلات النقل الجامعي لجلب الطلبة من الولايات مقر سكناهم إلى ولاية باتنة لاستكمال ما تبقى من برنامجهم الدراسي في ظل انعدام النقل ما بين الولايات بسبب تفشي فيروس كورونا، يضيف المصدر.
للإشارة، فإن مديريات الخدمات الجامعية الثلاث بباتنة (باتنة فسديس وباتنة وسط وباتنة بوعقال) قد سخرت 25 حافلة لنقل الطلبة المسجلين بجامعتي باتنة 1 وباتنة 2 لنقلهم من الولايات مقر سكناهم نحو باتنة لاستكمال الموسم الموسم الجامعي.

..واستئناف  أزيد من 1500 طالب بتيسمسيلت
استأنف أزيد من 1.500 طالب وطالبة الدراسة الحضورية كأول دفعة، أمس، بالمركز الجامعي «أحمد بن يحيى الونشريسي» لتيسمسيلت وذلك بعد توقف دام أكثر من ستة أشهر، بسبب تدابير الوقاية من كوفيدـ19، حسبما علم لدى إدارة هذه المؤسسة للتعليم العالي.
وأوضح ذات المصدر، بأن أول دفعة من طلبة سنة ثالثة ليسانس وسنة أولى ماستر التي تضمّ أكثر من 1.500 طالب وطالبة وذلك من مجموع أكثر من 8 آلاف طالب يدرسون بذات المركز قد عادت، اليوم، إلى مقاعد الدراسة في ظروف حسنة لإنهاء السداسي الثاني للسنة الجامعية 2019-2020.
وتم وضع بمناسبة استئناف الدراسة بروتوكول صحي وقائي يتضمّن تقسيم هؤلاء الطلبة إلى أفواج مع فرض قواعد التباعد الجسدي وإلزامية ارتداء القناع الواقي والغسل المنتظم لليدين بواسطة مطهر كحولي إلى جانب تعقيم وتطهير يومي لقاعات الدراسة.
وجرى ضمن هذه الإجراءات الوقائية توزيع أكثر من 1.700 قناع واقي على الطلبة والأساتذة ساهمت في توفيرها عدد من الجمعيات المحلية.
وأعدت إدارة المركز الجامعي لتيسمسيلت رزنامة خاصة باستئناف التعليم الحضوري تشمل الالتحاق على ثلاث دفعات، حيث تشمل الثانية طلبة السنة الثانية ليسانس ودفعة ثالثة لسنة أولى ليسانس أي أكثر من 4.700 طالب، وذلك في الفترة من 20 سبتمبر إلى 20 نوفمبر، يتمّ خلالها مراجعة المحاضرات المقدّمة عن طريق الأرضية الرقمية وتنظيم امتحانات السداسي الثاني.
ومن جهة أخرى، كشف نفس المصدر بأنه تمّ منذ 23 أوت الماضي، تاريخ استئناف الموسم الجامعي الجاري وإلى غاية 17 سبتمبر الحالي تقييم أكثر من 50 مذكرة تخرّج للماستر، علما بأن حوالي 1.800 يدرسون في سنة ثانية ماستر بالمركز الجامعي لتيسمسيلت.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18388

العدد18388

السبت 24 أكتوير 2020
العدد18387

العدد18387

الجمعة 23 أكتوير 2020
العدد18386

العدد18386

الأربعاء 21 أكتوير 2020
العدد18385

العدد18385

الثلاثاء 20 أكتوير 2020