محمد ميهوبي

توفير جو ملائم للفرجة في الميدان و المدرجات

حاوره: فؤاد بن طالب

أكد التقني المتميز محمد ميهوبي في تصريح لـ «الشعب» أن جيل اليوم أصبح بحاجة إلى ملاعب متطورة وبمقاييس عالمية وما تقوم به الدولة من إنشاء ملاعب عصرية على وشك الانتهاء تعتبر تحفا عملاقة ما يعني أننا نسير على خطى ثابتة من أجل الرقي بالرياضة الجزائرية إلى مصاف الدول المتقدمة خاصة مع تطور المنشآت والهياكل التي توفرها تلك الملعب من دورات المياه ومدرجات عالية المستوى وأرضية راقية تعطي الجماهير مجال آخر تبعده عن العنف وعليه فإن الملاعب المنجزة والتي هي على وشك الانتهاء على غرار ملعب براقي وتيزي وزو ووهران ستضفي على الكرة الجزائرية رونقا وجمالا فوق البساط الأخضر.
•الشعب: الجزائر مقبلة على ملاعب جديدة بمقاييس عالمية، ما هو انطباعك حول هذه الانجازات ؟
ميهوبي: هذه الملاعب ستعطي جرعة أوكسجين للفرق الجزائرية وتخرجها من الضيق إلى المساحات العريضة كما أن هذه المشاريع التي طال إنجازها كنا جميعا ننتظرها لتنحية الغبن على أغلب الأندية خاصة الأندية العاصمية التي لا تتوفر على ملاعب بمقاييس عالمية ما جعل الضغط يكثر والعنف نريد وعليه فإننا مرتاحون لهذه الانجازات التي هي على وشك الانتهاء.
- هل من إضافات تقنية في هذا الموضوع؟
 بالإضافة إلى ملعب 5 جويلية ستتمكن الجزائر من كسب ملاعب جديدة بوهران وتيزي وزو وبراقي تفتح مجالات أخرى في الوسط الرياضي على غرار التكوين والتدريبات في المساحات المجاورة خاصة وأن الجزائر غنية بجيل يعشق الرياضة وكرة القدم خاصة وستلعب هذه الملاعب دورا برازا في وسط الأندية من حيث التنافس الميداني والتحضير.
- هناك أندية بدأت تحضر نفسها لاستغلال تلك الملاعب. كيف سيكون ذلك ؟
 هذه الملاعب ستكون رهن إشارة مديرية الشباب والرياضة ونحن اليوم في عصر البحث عن الجانب الاقتصادي .. وما على الفرق التي تود استغلال المركبات الجديدة أن تكون مؤهلة ولها رصيد مالي كبير حتى تتمكن من الحفاظ على هذه المنشآت، وأعتقد عندما تكون الملاعب جاهزة فستظهر عدة أمور على السطح منها التنافس ما بين الأندية.
- ما هو دور مديريات الشباب والرياضة في مجال التسيير ؟
 كل مديرية لها دور كبير في تسيير هذه المنشآت الجديدة بعقلانية وبانضباط مشفوع ببرمجة احترافية يشرف عليها إداريون مختصون في مجال التسيير والمتابعة  الميدانية لأرضية الملاعب التي ستفرش بالعشب الطبيعي وعليه لابد أن يكون هناك ملاعب جوارية مرافقة للملعب الرئيسي حتى نحافظ عليه.
- هل كل الفرق لها الحق في استغلال هذه الملاعب ؟
 هناك دفتر شروط ما بين الفرق ووزارة الشباب والرياضة والمديريات يتضمن عدة نقاط من أجل الحفاظ على هياكل الملعب وملحقاته، ونحن في عصر البحث على الموارد المالية التي يستفيد منها الملعب والنادي وهذا أمر طبيعي في وقتنا الحالي ولا مجال لفتح الأبواب لكل من هب ودب.
- ماذا عن الجمهور ؟
 الجمهور الجزائري يحب كرة القدم ويحب الفرجة بشرط أن نوفر له الجو الملائم في الملعب الجديد من نظافة ودورة مياه لائقة ومحلات ومرافق أخرى، تجعله محترم وبالتالي سيسعى على المحافظة على ذلك المكسب لوحده.
- هل من إضافات في مجال التسيير ؟
 يجب أن توضع المرافق الجديدة تحت تسيير مسؤولين يعرفون عملهم وما عليهم إلى تطوير برامج بطريقة احترافية واقتصادية وتقديمها للنوادي بكل شفافية ووضوح مع عقود إلزامية بين الطرفين لأن الملاعب الجديدة دفعت فيها الدولة مبالغ ضخمة وما علينا سوى تثمين تلك المبادرات.
- هل من كلمة أخيرة نختم بها الحوار؟
 أشكر  جريدة «الشعب» على هذه الاستضافة وأقدم تحياتي إلى الشعب الجزائري بمناسبة عيد الفطر المبارك وأرجو من الله أن يرفع عنا هذا الوباء .. وكل عام وأنتم بخير.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18368

العدد18368

الأربعاء 30 سبتمبر 2020
العدد18367

العدد18367

الثلاثاء 29 سبتمبر 2020
العدد18366

العدد18366

الإثنين 28 سبتمبر 2020
العدد18365

العدد18365

الأحد 27 سبتمبر 2020