الصندوق الوطني للتأمينات الإجتماعية بالشلف

توفير كــل شـروط الراحة للمؤمَّنين

الشلف: و.ي. أعرايبي

تتواصل عملية أداء الخدمة العمومية لدى مصالح مديرية الصندوق الوطني للتأمينات الإجتماعية للعمال الأجراء بولاية الشلف، الأمر الذي أثار ارتياح المؤمَّنين من خلال الفضاءات التي تم استحداثها وطرق التعامل لإداء الخدمة وفق الإجراءات الوقائية التي وقفنا عنها في خرجة ميدانية بالقطاع.
لم تثن الحالة الوبائية والظروف المحيطة بها وما خلفته من أثارا نفسية على السكان بالولاية من استمرار أداء الخدمة العمومية لفائدة المؤمنين اجتماعيا والمتعاملين مع الصندوق الوطني للتأمينات الإجتماعية للعمال الأجراء بولاية الشلف والذي تحرك وفق تعليمات وزارة العمل والتشغيل والضمان الإجتماعي للتعامل مع هذه الشريحة ضمن مبدأ اداء الخدمة وضمان مزاولتها بطرق وقائية أثارت إعجاب وإرتياح هؤلاء ممن تحدثوا إلينا وسط فضاءات الصندوق التي تم إحداثها تجاوبا مع مستجدات الجائحة وأخطارها التي وضعت لها إدارة القطاع ترتيبات لضمان الخدمات للزبائن باريحية وتسهيلات صارت مثار إعجاب كل من عاين تلك الإجراءات الوقائية التي تم وضعها خلال هذه الفترة حسب ما علمناه من الزبائن الذين استحسنوا هذه الخدمات التي لم تتوقف طيلة أيام الحجر الصحي والإجراءات الوقائية الجاري تطبيقها بدأ من دخول إدارة القطاع حيث وضعت تحت تصرفهم فضاء للراحة والإنتظار مع تكفل الأعوان بقضاء حاجة ومصالح الزبون في أريحية يقول خالد وفريد وعائشة ممن قدموا لإدارة القطاع تسوية وضعيتهم الإدارية.
كما عملت ذات المصالح وتطبيقا لإجراءات الأحقية في الأداءات التي أقرتها المديرية العامة للصندوق والهادفة إلى تجنب المواطنين التنقل لدى هياكل الدفع التابعة للصندوق خاصة فيما يتعلق بتحيين بطاقة الشفاء مع لإلزام جميع الصيادلة المتعاقدين بتحيين برمجة ما يعرف « شيفاء أوفيسين» والتأكد من عملية التحميل، مع إلغاء الرقابة الطبية القبلية ولجميع الحقوق المنتهية آجالها لكل طلبات الأداءات مع السماح للمؤمن لهم إجتماعيا بايداع العطل المرضية دون إخضاعها للرقابة الطبية ومعالجتها على أساس الوثائق المودعة بالإضافة إلى إجراءات عملية ناجعة تصب في مصلحة الزبائن والمؤمنين الذين وجدوا كل التسهيلات والإستقبال من طرف الأعوان الذين إلتزموا بتطبيق التعليمات حسب معاينتنا الميدانية للشبابيك التي وضعت تقديم الخدمات المطلوبة حسب تصريح الزبائن من داخل فضاء القاعة المجهزة بكل الوسائل المادية الضرورية لتقديم الخدمة العمومية على مدار ساعات العمل .
ضمان الخدمة بالمرفق العام ترك انطباعا لدى الزبائن الذي ثمنوا المجهودات المبذولة التي تقدمها المصالح المعنية بالرغم من جائحة الكورونا والظرف الخاص يطبع المعاملات الإدارية التي لها العلاقة المباشرة مع السكان الذين يحتاجون إلى استمرار نشاط المرفق العام في كل الظروف يقول محدثونا.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18301

العدد18301

السبت 11 جويلية 2020
العدد18300

العدد18300

الجمعة 10 جويلية 2020
العدد18299

العدد18299

الأربعاء 08 جويلية 2020
العدد18298

العدد18298

الثلاثاء 07 جويلية 2020