المجموعة البرلمانية لتكتل الجزائر الخضراء:

إلغاء الفوائد المفروضة على قروض تمويل مشاريع الشباب خطوة إيجابية

جيهان يوسفي

ثمنت المجموعة البرلمانية لتكتل الجزائر الخضراء الإجراءات الهامة التي أعلن عنها الوزير الأول  عبد المالك سلال، بشأن إلغاء الفوائد المفروضة على القروض الموجهة لتمويل مشاريع الشباب وكذا مراجعة الإعفاء الضريبي  ورفعها من ٣ إلى ١٠ سنوات، معتبرة إياها  استجابة موضوعية لمطالب هذه الشريحة الهامة من المجتمع.

دعت المجموعة البرلمانية لتكتل الجزائر الخضراء إلى حملة تحسيسية واسعة في أوساط الشباب بغية إدماجه في الحياة المهنية العمومية والخاصة وتسهيل الإجراءات الإدارية على أجهزة دعم تشغيل الشباب، مشيرة إلى أن قضية إلغاء الفوائد الربوية بالبنوك الجزائرية قد شكلت  انشغالا هاما ومحور نضال ثابت في برنامج التشكيلة بالبرلمان.
وأوضحت المجموعة البرلمانية في بيان لها تلقت «الشعب» نسخة منه حمل توقيع رئيسها نعمان لعور، أنها تقدمت  بمقترحات عملية لإلغائها على اعتبار أن أغلبية الشباب الجزائري البطال يرفض إنشاء مؤسسته على قاعدة الربا المحرم شرعا، قائلة «هو سلوك ينسجم إنسجاما كليا مع ثوابت الأمة ويمثل عمقا دينيا إيجابيا ميز سلوك الشباب الجزائري المتمسك بقواعد إسلامية أساسية».
تجدر الإشارة إلى أن الوزير الأول، سبق له وأن أعلن عن إجراءات جديدة لصالح الشباب البطال الراغب في إقامة مشاريع استثمارية عبر إحدى آليات التشغيل حيث تقرر إلغاء نسبة الفائدة المفروضة على القروض الموجهة لتمويل مشاريع «أونساج» و«كناك» بصفة نهائية مع مراجعة مدة الإعفاء الضريبي ورفعها من ٣ إلى ١٠ سنوات كاملة، وهذا ضمن مشروع قانون المالية التكميلي للسنة الجارية  كخطوة تحفيزية من الحكومة للشباب أصحاب المشاريع على أن تدخل حيز التطبيق بداية سبتمبر القادم.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18294

العدد18294

الجمعة 03 جويلية 2020
العدد18293

العدد18293

الأربعاء 01 جويلية 2020
العدد18292

العدد18292

الثلاثاء 30 جوان 2020
العدد18291

العدد18291

الإثنين 29 جوان 2020