دالي يوسف لـ «الشعب»:

إختارني القــدر لأكـــون كاتبـة اجتماعية

تلمسان: بكاي عمر

تدعمت المكتبة الجزائرية بإصدار رواية اجتماعية «إبنة الشارع» للكاتبة والطالبة الجامعية دالي يوسف مريم، التي كشفت في تصريح حصري لـ «الشعب» أن هذا التأليف يعد الثاني لها بعد رواية «بلقيس».
الرواية تسرد قصة وقعت في الغرب الجزائري ومدينة «باريس»، بطلتها «عائشة» التي تركها والداها بعد أول يوم من ولادتها.
قالت الكاتبة إن «البعد الاجتماعي الذي لامسته روايتي، إذ أعتبره جزءاً لا يتجزأ مني والناجح، برأيي، هو الذي يمثل واقع أمه لا أحب الكاتب المثالي الذي يريك الجميل فقط، أحب الحقيقة التي لا تؤلم. ما فائدة الأدب إن لم يحمل بين سطوره رسالة، فلكل كاتب هدف، كما لكل نبي رسالة، فالقدر اختارني أن أكون كاتبة ليس عبثا».
بعد إصدار روايتها الجديدة، ذكرت دالي أنها تفكر في جولة للتعريف بنتاجها وجلب الدعم الكافي من مديري المؤسسات الثقافية وإطارات تلمسان لتسهيل إيصال رسالتها ككاتبة شابة تريد وضع لمستها وصنع إسمها بالساحة الأدبية الوطنية والعالمية.
وقالت الكاتبة إنها مدعوة الى تظاهرة عربية عالمية إفريقية،شهر أفريل 2020، بمصر العربية لتكريمها بفوزها في مسابقة القلم الحر.
ونوهت الكاتبة بدور «الشعب» في مرافقة الأدباء الشباب بفتح صفحات لإبداعاتهم، معبرة عن أملها في أن تكون لرواياتها مساهمة في انتعاش المشهد الثقافي، قائلة: لكل من يقرأ هذا المقال «توقع الجميل ليأتيك الأجمل».

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18222

العدد18222

الثلاثاء 07 أفريل 2020
العدد18221

العدد18221

الإثنين 06 أفريل 2020
العدد18220

العدد18220

الأحد 05 أفريل 2020
العدد18219

العدد18219

السبت 04 أفريل 2020