مهرجان البوابة الرقمية للفيلم الدولي القصير دورة جويلية

أفلام «فينسنت قبل الظهيرة» و« SUN»و»الطفل والخبز» يحصدون الجوائز

ق. ث. / ن. لعراجي

أعلنت لجنة تحكيم مهرجان البوابة الرقمية للفيلم القصير الدولي عن هوية الفائزين في دورة جويلية التي عرفت مشاركة 45 فيلما من 9 دول، وهي الجزائر، تونس، المغرب، موريتانيا، سوريا، العراق، الكونغو الديمقراطية، ايطاليا وفرنسا، وتوّج بالجائزة الذهبية فيلم «VINCENT AVANT MIDI» « «فينسنت قبل الظهيرة» للمخرج الفرنسي غيوم مينجي GUILLAUME MAINGUET، ونال الجائزة الفضية فيلم «SUN» «سان» التحريكي للمخرج الجزائري بوكاف محمد الطاهر شوقي    
أما الجائزة البرونزية فكانت من نصيب فيلم «مئة ليرة» للمخرجين أريج دوارة ونور خير الأنام من سوريا، وحصل على جائزة لجنة التحكيم فيلم «الطفل والخبز» من إخراج محمد كومان من المغرب، ونال فيلم «REGARD» للمخرج ماينى مايش Maene Maisha من الكونغو الديمقراطية وفيلم «سيدي» للمخرج أحمد عقربي من تونس على تنويه خاص من لجنة التحكيم، وتحصل على جائزة الجمهور الكبرى فيلم «NO TIME» لا وقت» للمخرج بايوسف عبد القادر من الجزائر، بحسب ما كشفه المكلف بالإعلام السيد سليمان رفاس، وقد تم عرض حفل الاختتام في الصفحة الرسمية للبوابة الرقمية للفيلم الدولي القصير في «الفايسبوك». وكشف رئيس لجنة التحكيم السيد بوشعيب المسعودي من المغرب والسيد نور الدين برابح العضو الدائم في لجنة التحكيم الدولية والسيد مروان طرابلسي العضو الدائم في لجنة التحكيم الدولية عن هوية الفائزين، وقد اختارت لجنة الانتقاء الدولية الدائمة لمهرجان البوابة الرقمية للفيلم القصير الدولي، يوم 26 جويلية الماضي، 24 فيلما للتنافس على الجوائز وتتكون هذه اللجنة الدولية الدائمة من الرئيسة السيدة فاطمة الزهراء العجامي، كاتبة سيناريو وحوار من الجزائر والأعضاء: جيهان إسماعيل من تونس، وهي ممثلة ومخرجة درست المسرح في مصر وتونس، محمد مجاهد كاتب وسيناريست من مدينة فاس المغربية، توماس غراند من فرنسا، صاحب دار إنتاج منتج ومخرج ومختص في التركيب،  طارق شاكر مخرج وكاتب سيناريو من العراق،  علاء الدين نصر جاد نصر من مصر، وهو مؤسس ورئيس مهرجان «كام» السينمائي الدولي للأفلام القصيرة ومستشار ثقافي وإعلامي للاتحاد العام للفنانين العرب. كما جاء في كلمة دليل بلخودير، مدير ومؤسس مهرجان البوابة الرقمية للفيلم القصير الدولي، بمناسبة اختتام الدورة الشهرية الرابعة للمهرجان، وهي دورة جويلية 2020 أن هيئة تنظيم المهرجان قد بدأت بالفعل في استقبال العديد من الافلام من مختلف دول العالم، وهذا دليل عن نجاح المهرجان بفضل تظافر جهود جميع المشرفين، وصرح كذلك أن عملية تسجيل الأفلام على الاستمارة الإلكترونية الخاصة بالمهرجان مستمرة حتى يوم 20 أوت لجميع المخرجين من الجزائر ومن جميع أنحاء العالم للمشاركة في الدورة الشهرية المقبلة، دورة أوت 2020.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18365

العدد18365

الأحد 27 سبتمبر 2020
العدد18364

العدد18364

السبت 26 سبتمبر 2020
العدد18363

العدد18363

الجمعة 25 سبتمبر 2020
العدد18362

العدد18362

الأربعاء 23 سبتمبر 2020