ستناقش الاتفاق السياسي وشكل حكومة الوفاق الوطني

جولة جديدة من الحوار الليبي تنطلق غدا بجنيف

أكد وفد من أعيان ومشايخ قبائل مدينة بنغازي، وما حولها في شرق ليبيا، دعمهم الكامل للقوات المسلحة الليبية في حربها ضد الإرهاب، بحسب ما أفاد به مصدر عسكري ليبي، أمس.
وذكر المصدر، أن أعيان ومشايخ قبائل بنغازي وبنينا والأبيار وسلوق وتوكرة والرجمة، أكدوا خلال لقائهم القائد العام للجيش الليبي، الفريق أول ركن خليفة حفتر، بمقر القيادة العامة في مدينة المرج “دعمهم القوات المسلحة الليبية في الحرب التي تخوضها هذه القوات ضد الإرهاب”.
من ناحيته، نفى رئيس فريق الحوار المفاوض بمجلس النواب الليبي، محمد شعيب، نيته الترشح لرئاسة حكومة التوافق الوطني أو أيّا من مناصبها، التي يجري التفاوض بشأنها في الحوار الليبي الذي ترعاه الأمم المتحدة بين أطراف الأزمة في البلاد.
وقال شعيب في تصريح صحفي، “لن أتقدم للترشح ولن أكون وزيرا في الحكومة، لافتا إلى أنه لم يدخل مجلس النواب من أجل مصالح شخصية”.
واعتبر أن التوقيع بالأحرف الأولى على مسودة الاتفاق السياسي لحل الأزمة في ليبيا الذي ترعاه الأمم المتحدة “له دلالات هامة تؤكد للشعب الليبي أن هناك أمل... وانتصار نفسي ومعنوي كبير سيساهم في إخراج البلاد من أزمتها الراهنة. وحول استئناف عملية الحوار يوم غد في جنيف، قال شعيب إن جدول أعمال الجولة القادمة للحوار سيتضمن مناقشة ملاحق الاتفاق السياسي يوم الثلاثاء، ويوم الأربعاء سيجري مناقشة ملف حكومة التوافق والأسماء المرشحة لشغل لمناصب”.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18213

العدد18213

السبت 28 مارس 2020
العدد18212

العدد18212

الجمعة 27 مارس 2020
العدد18211

العدد18211

الأربعاء 25 مارس 2020
العدد18210

العدد18210

الثلاثاء 24 مارس 2020