اعتصامات أمام عدد من الوزارات بلبنان

المحتجون يضربون موعدا جديدا لحراكهم الثلاثاء القادم

اعتصم عشرات المتظاهرين الخميس ببيروت أمام ثلاث وزارات وذلك استمرارا للاحتجاجات التي انطلقت في اوت الماضي على خلفية أزمة النفايات التي اندلعت بهذا البلد منذ جويلية .
ونفذ المحتجون هذه الاعتصامات أمام وزارات الداخلية والعمل والبيئة التي سبق وأن احتلها الثلاثاء الماضي محتجون .
وقد أقدم عدد من المحتجين أمام وزارة البيئة على الدخول في إضراب مفتوح عن الطعام وفق ما ذكرت وسائل الإعلام موضحة أن عددا المحتجين نفذوا اعتصاما بمنطقة «عين المريسة» قرب كورنيش بيروت حيث أقدمت عناصر أمنية على توقيف عدد منهم أثناء
محاولتهم تعطيل عدادات مواقف السيارات.
وأشارت التقارير الإعلامية إلى أن هذا الحراك يعتبر تحضيرا للاعتصام المركزي الذي دعت إليه مكونات الحراك الاجتماعي المنضوية تحت لواء «حركة 29 أوت» يوم التاسع سبتمبر الجاري للمطالبة بـ»إيجاد حل لمشكل النفايات والنظام السياسي».
واتخذت السلطات الأمنية إجراءات أمنية مشددة أمام وزارة الداخلية وتم استقدام سيارات تابعة لفوج الإطفاء، كما انتشرت بالقرب من الوزارة عناصر من فرقة مكافحة الشغب.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18153

العدد18153

السبت 18 جانفي 2020
العدد18152

العدد18152

الجمعة 17 جانفي 2020
العدد18151

العدد18151

الأربعاء 15 جانفي 2020
العدد18150

العدد18150

الثلاثاء 14 جانفي 2020