ساسي بولطيف لـ «الشعب»

«سيّرنا المنافسة حتى النهائي..والحمد لله حقّقنا اللقب»

حاورته: نبيلة بوقرين

 أكّد لنا ساسي بولطيف لاعب المنتخب الوطني لكرة اليد خلال هذا الحوار مع «الشعب»، أن التتويج كان مستحقا بعد المجهود الكبير الذي بذلوه خلال الفترة التي سبقت المنافسة وخلالها، كما شكر الجمهور العريض الذي شجّعهم حتى النهاية لأنّه كان رائعا وقدّم لهم الدعم اللازم.

❊ «الشعب»: كيف تقيّمون لنا مستوى المنافسة الإفريقية؟
❊❊ ساسي بولطيف: لقد كانت منافسة قوية بين الفرق المشاركة في هذه الطبعة، لأن الجميع أرادوا تحقيق نتائج إيجابية تسمح لهم باحتلال مراكز أولى بالنظر إلى التقارب الكبير بين المتنافسين خاصة في الأدوار المتقدمة.

❊ هل وجدتم صعوبة في الوصول إلى النهائي والتتويج باللقب؟
❊❊ نحن دخلنا المنافسة بنية التأهل إلى النهائي بما أنّنا نائب البطل في الطبعة الماضية، وذلك من خلال العمل الجماعي واتباع النصائح والإرشادات التي قدّمها لنا المدرب من أجل تجاوز الضغط والتركيز على اللعب دون أخطاء فوق البساط.
 
❊ ما هي الأمور التي طلب منكم المدرب التركيز عليها؟
❊❊ طلب منّا المدرب أن نركّز على اللعب الجماعي وكل ما يتعلق بالمباريات فقط دون التفكير في الأمور، وتسيير المنافسة لقاء بلقاء لتجاوز الضغط الذي يفرضه علينا منافسينا لأن المعطيات تختلف من فريق لآخر.

❊ هل كنتم واثقين من أنفسكم من الوصول إلى النهائي في ظل المشاكل التي سبقت المنافسة؟
❊❊في البداية عملنا على تجاوز المرحلة الأولى في المركز على رأس المجموعة من خلال الفوز بكل اللقاءات ، إلى جانب الحذر من مشكل الإصابات بسبب الاحتكاك مع اللاعبين الأفارقة الذين يلعبون بخشونة واندفاع بدني كبير فوق البساط من خلال لعب كل مباراة حسب معطياتها مثل سبق وأن قلت لكي نصل إلى هدفنا المباشر وهو الوصول إلى النهائي الذي يضمن لنا التواجد في بطولة العالم.

❊ ألم تشعروا بالضغط خلال اللقاء النهائي؟
❊❊ أكيد كان هناك ضغط بما أننا لم نلعب أبدا في الجزائر من قبل وأمام الجمهور الغفير الذي حضر إلى القاعة لمتابعتنا في كل المباريات وصولا إلى النهائي، إضافة إلى أن منافسنا هو المنتخب التونسي الذي حضّر جيدا للمنافسة عكسنا نحن، لكننا رفعنا التحدي وقررنا أن نبذل كل جهدنا من أجل التتويج باللقب.

❊ نفهم من كلامكم أنّ هدفكم قبل النهائي كان التتويج باللقب أليس كذلك؟
❊❊ صحيح اتفقنا أن نلعب بكل قوة من أجل تحقيق اللقب الإفريقي بما أن المنافسة كانت بالجزائر، وهذا حفّزنا كثيرا لتشريف الراية الوطنية ونملك مجموعة شابة متكاملة إضافة إلى خبرة بعض الزملاء التي ساعدتنا.

❊ كلمة عن الجمهور الذي تابعكم بقوة؟
❊  أشكر الجمهور الرائع الذي كان له الفضل في تحقيق اللقب من خلال تشجيعاته المتواصلة حتى آخر لقاء، ولهذا يستحق أن نسعده من خلال إهدائنا له هذا التتويج.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18368

العدد18368

الأربعاء 30 سبتمبر 2020
العدد18367

العدد18367

الثلاثاء 29 سبتمبر 2020
العدد18366

العدد18366

الإثنين 28 سبتمبر 2020
العدد18365

العدد18365

الأحد 27 سبتمبر 2020