مهدي بن علجية لـ «الشعب»

«نعيش ضغطا كبيرا ...ونحن مصمّمون على الفوز»

حاوره: محمد فوزي بقاص

 قبل مباراة الداربي التي ينتظرها عشاق شباب بلوزداد ومولودية الجزائر على أحرّ من الجمر يوم غد، نظرا لطابعها المحلي ولأهمية النقاط، اتّصلنا باللاعب العائد إلى صفوف الشباب في المركاتو الشتوي مهدي بن علجية، الذي أكّد لنا في هذا الحوار بأنّ الفوز أكثر من ضروري لإخراج الفريق من شبح السقوط، كاشفا في الوقت ذاته أنّه لا خوف على أصحاب اللونين الأحمر والأبيض لأنّ التشكيلة واعية بحجم المسؤولية الملقاة على عاتقها.
❊ الشعب: لم تلعبوا المباراة أمام الوفاق بسبب المرض كيف حالكم الآن؟
❊❊ مهدي بن علجية: الحمد لله أنا الآن أفضل ممّا كنت عليه، تناولت الدواء واندمجت مع المجموعة في حصة الاستئناف، أنا أفضل بكثير وأطمئن أنصار الشباب بأنّي جاهز لمباراة المولودية.
❊ تحضّرون للقاء في ظل تدني المعنويات؟
❊❊ نحن نلعب في أندية محترفة وكبيرة، الحمد لله لدينا مجموعة رائعة ورغم أنها مكونة من الشباب لكن عندما تملك قائدا مثل عمار عمور لا تخف على تشكيلتك، لأنه يلعب دور القائد والأخ الأكبر والمربي والمدرب. تجاوزنا الهزيمة وحضّرنا جيدا وكلّنا عزيمة على تحقيق الفوز من أجل الخروج من المرتبة التي نتخبّط فيها، رغم أنّ اللقاء داربي لا يمكن التكهن بنتيجته إلاّ أنّنا مصمّمون على الفوز، لكن أتمنى أن يدعمنا الأنصار كما قاموا به الموسم الماضي، وأريد أن أطلب منهم مساندتنا لأن في مثل هذه الوضعيات التي نجد أنصارنا الأوفياء، كما أؤكّد للجميع بأنّ اللاعبين واعون بحجم المسؤولية الملقاة على عاتقهم، ولا خوف على الفريق لأنّنا سنضحّي لكي نبقى في المحترف الأول.
❊ هل تريدون أن تشيروا إلى الأنصار الذين يلاحقونكم في التدريبات؟
❊❊ بلى، بعض الأنصار يقومون بضغط إضافي على اللاعبين خاصة الذين يلاحقوننا من أجل شتم اللاعبين والطاقم الفني، وهو ما يعيق تركيزنا في التدريبات التي نقوم بها طوال الأسبوع، ونطلب منهم الالتفاف حول الفريق. صحيح أننا نعاني منذ مدة وتفادينا السقوط الموسم الماضي نظرا لكل المشاكل التي كانت تلاحقنا، ومقارنة بالموسم الماضي، حاليا هناك مسؤولين بجانبنا، أنا شخصيا شعرت بالتغيير لكن يجب على الأنصار التحلي بالصبر لأنّ الفريق عندما ينطلق سينسي الجميع الفترة الصعبة التي مررنا بها.   
❊ ألا تشعرون بنوع من الضغط قبيل اللقاء؟
❊❊ إن قلت لا فأنا كاذب، المباراة ستكون قوية وليس أمام أي منافس، وإضافة إلى ذلك فإنها محلية. المولودية لديها هدف من أجل الفوز للاقتراب من أصحاب الريادة خاصة في حالة تعثرهم، لكن نحن لدينا هدف معاكس هو الفوز، لأنه في حالة الهزيمة وفوز شباب عين الفكرون على أهلي البرج سنصبح على بعد نقطة من منطقة الخطر، وهو ما سيسمح لأصحاب المؤخرة من الاقتراب منا، لذا فنحن أمام حتمية الفوز ولا أخف عليك بأن الضغط يتزايد علينا باقتراب المباراة، لكن أعي بأننا سنقدم مباراة كبيرة الجمعة، وأتمنى أن يكون الحكم عادلا لأن الذين يديرون مبارياتنا مؤخرا تسبّبوا في تضيعنا للعديد من النقاط، أما عنّا نحن أبناء حي باب الوادي فتعوّدنا على ملاحقة أنصار المولودية لنا في الحي وهو أمر عادي الآن، أنا تخلصت من هذا المشكل قليلا مقارنة ببلال وعادل لأنّي أقطن بداررية (يقولها مازحا).

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18220

العدد18220

الأحد 05 أفريل 2020
العدد18219

العدد18219

السبت 04 أفريل 2020
العدد18218

العدد18218

الجمعة 03 أفريل 2020
العدد18217

العدد18217

الأربعاء 01 أفريل 2020