البطولة الوطنية للعدو الريفي

800 عداء وعداءة بوهران السبت

يرتقب مشاركة زهاء 800 عداء وعداءة من مختلف الفئات في البطولة الوطنية للعدو الريفي المقررة السبت بميدان سباق الخيول بالسانيا (وهران)، حسب ما استفيد من رئيس الرابطة الولائية لألعاب القوى.
وأكد إبراهيم عمور في تصريح ل/وأج بأن نسبة التحضيرات لهذا الموعد الذي يعود إلى وهران بعد 28 سنة من الغياب قد وصلت 90 بالمائة، مبديا تفاؤله بنجاح هذه التظاهرة الرياضية الكبيرة.
وكانت المرة الأخيرة التي استضافت فيها عاصمة الغرب الجزائري البطولة الوطنية للعدو الريفي في سنة 1992، حيث أقيمت المنافسة آنذاك في نفس المنشأة الرياضية التي ستستضيف موعد السبت المقبل.
وتنطلق المنافسة بدءا من الساعة 12:15 بإجراء سباق الكهول على أن تتبعه السباقات الأخرى المتعلقة بفئات الأشبال والأواسط والأكابر عند الجنسين، وذلك على مسافة تقدر بـ 4 و10 كلم، وفق نفس المصدر، مضيفا أن هذه البطولة ستكون سانحة أيضا للرياضيين من أجل تحقيق نتائج جيدة سيما وأن السباقات ستقام على «مسلك مسطح».
من جهة أخرى، وفر المنظمون أربعة بيوت شباب فضلا عن فندقين لإيواء الرياضيين المتأهلين إلى البطولة الوطنية ومرافقيهم، يوضح العداء الدولي الأسبق في المسافات نصف الطويلة، والذي يراهن كثيرا على هذه البطولة الوطنية من أجل الإقلاع مجددا باختصاص العدو بوهران «بعدما فقد كثيرا من بريقه في السنوات الأخيرة»، مثلما يتأسف له ذات المتحدث.
وللتدليل على هذا الانطباع، أشار عمور إلى اندثار النوادي المختصة في العدو بوهران، قبل أن يتأسس منذ قرابة سنة واحدة النادي الهاوي «ماراطون وهران’’ والذي تمكن رياضيوه من السيطرة على فعاليات البطولة الجهوية للأكابر التي أقيمت بميدان سباق الخيول بالسانيا في الفاتح فيفري المنصرم.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18221

العدد18221

الإثنين 06 أفريل 2020
العدد18220

العدد18220

الأحد 05 أفريل 2020
العدد18219

العدد18219

السبت 04 أفريل 2020
العدد18218

العدد18218

الجمعة 03 أفريل 2020