بحضور محمد تهمي

اللجنة الأولمبية الجزائريـة تقيم حفلا تكريميا على شرف الصحافيين الرياضييـــن

حامد حمور

نظمت اللجنة الأولمبية الجزائرية، يوم أمس، لقاء تكريميا على شرف الصحافيين الرياضيين بمقرها، وذلك بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي لحرية الصحافة، بحضور كل من وزير الشباب والرياضة محمد تهمي، ورئيس اللجنة الأولمبية الجزائرية مصطفى براف، وعدد كبير من المدعوين والصحافيين الرياضيين الجزائريين من مختلف الأجيال.
وفي الكلمة التي ألقاها تهمي أمام الحضور، ثمّن عمل الإعلاميين في المجال الرياضي والدور الكبير الذي يقومون به، قائلا: «اعتبر الصحافيين الرياضيين ضمن الحركة الرياضية عامة، بالنظر للدور المعتبر الذي يقومون به من أجل ترقية الرياضة الجزائرية... فالصحافة هي أداة فعّالة لتطوير الرياضة بفضل مساهمة هذه الفئة من المجتمع التي تساهم بعملها بصفة فعّالة من خلال الكتابات التي رافقتنا لمراحل حياتنا..». وأضاف الوزير، أن وسائل الوزارة مفتوحة للصحافيين الرياضيين، كونهم يلعبون دورا كبيرا في تطور الرياضة الجزائرية.
من جهته، توجه براف بالشكر والعرفان لكل الصحافيين الرياضيين الجزائريين، الذين يزاولون المهنة حاليا، وكذا السابقين ممن رحلوا عنا، بالنظر للمجهودات التي بذلوها ضمن هذه المهنة النبيلة.
ويمكن القول إن المناسبة كانت مواتية لعرض شريط وثائقي حول تاريخ الصحافة الرياضية الجزائرية الذي أنجزه الصحفي عبد الرزاق دكار، والذي تطرق فيه لمختلف المراحل التي مرت بها هذه المهنة بالجزائر والتي رافقت أكبر الأحداث الرياضية التي صنعها رياضيونا.. وحمل الشريط شهادات العديد من أصحاب المهنة في السنوات السابقة، الذين تحدثوا عن تجربتهم وآرائهم في أداء هذا العمل المميّز.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18269

العدد18269

الأربعاء 03 جوان 2020
العدد18268

العدد18268

الثلاثاء 02 جوان 2020
العدد18267

العدد18267

الإثنين 01 جوان 2020
العدد18266

العدد18266

الأحد 31 ماي 2020