أعلن عن القائمة الأولية ورفض الحديث عن مستقبله

هاليلوزيتش: «نسعى إلى تحقيق المفاجأة والتأهل للدور الثاني»

عمار حميسي

كشف مدرب المنتخب الوطني، وحيد هاليلوزيتش، عن قائمة اللاعبين الأولية للمونديال البرازيلي والتي تضم 30 لاعبا تميّزت بعودة وسط ميدان باستيا الفرنسي رياض بودبوز.
بالمقابل رفض التقني البوسني الحديث عن مستقبله، مؤكدا خلال الندوة الصحفية التي عقدها، أمس، بمركز تحضير المنتخبات الوطنية بسيدي موسى، أنه اتّفق مع رئيس «الفاف» على تأجيل الحديث في هذا الأمر لما بعد المونديال.
وعرفت القائمة الأولية الخاصة بالمونديال، التي ضمت 30 لاعبا، تواجد اللاعب رياض بودبوز الذي قال بشأنه هاليلوزيتش: «بودبوز تحسّن خلال مرحلة العودة وأصبح يلعب باستمرار رغم غيابه عن المواجهتين السابقتين، لكن رغم هذا لم يضمن تواجده في القائمة النهائية، نظرا للمنافسة الكبيرة الموجودة».
وبخصوص مستقبله، رفض البوسني الحديث عنه قائلا: «مستقبلي يتحدد بعد المونديال وهذا بالاتفاق مع روراوة. حاليا، أنا مركز على عملي مع المنتخب من أجل التحضير الجيد».
«وضعية غيلاس مازالت غامضة»
أبدى هاليلوزيتش تخوفه من الإصابة التي تعرض لها غيلاس مهاجم بورتو، مؤخرا، مؤكدا أن تواجده ضمن القائمة الأولية أمر سيحدده الجهاز الفني، «قمت بارسال طبيب المنتخب للاطلاع على الملف الطبي لغيلاس وبعد أن اطلع عليه قرر القيام بفحوصات معمّقة بباريس والجواب النهائي سيصل في أقرب فرصة».
وفي حال عدم تعافي غيلاس سنعوضه بلاعب آخر». وأضاف هاليلوزيتش قائلا: «إذا كانت وضعية غيلاس الصحية لا تسمح له بالتواجد في القائمة الأولية سنقوم بدعوة بلفوضيل لتعويضه والمشاركة في التربص وبعدها سنرى».
«سأعلن القائمة النهائية في الفاتح جوان»
وانتهز البوسني الفرصة ليكشف عن برنامج العمل في التربص والمواجهتين الوديتين قائلا: «منحت اللاعبين أسبوعا للراحة بعد إنهاء التزاماتهم مع أنديتهم، مع العلم أنهم سيتوافدون على مركز سيدي موسى في 15، 18، 19 و20 ماي وهناك لاعبون طلبوا رخصة الغياب ليوم على غرار براهيمي وبوقرة، إضافة إلى يبدة لأسباب عائلية».
وأكد هاليلوزيتش، أنه سيعلن القائمة بعد مواجهة أرمينيا، قائلا: «سنسافر إلى سويسرا في 29 ماي لمواجهة أرمينيا ورومانيا وسأعلن عن القائمة النهائية خلال ندوة صحفية، سأعقدها في 1 جوان بسويسرا، ونعود بعدها للجزائر، حيث سنسافر إلى البرازيل في السابع جوان مساءً».
«أتمنّى ترسيم مواجهة نيجيريا وديا»
ولن يكتفي رفقاء القائد بوقرة بمواجهتين فقط، بحسب ما أضاف هاليلوزيتش، بقوله: «من الممكن جدّا أن نواجه منتخب نيجيريا في البرازيل يوم 11 جوان. المباراة ليست رسمية في البرنامج، لكن أتمنى ان يتم ترسيمها من أجل التحضير الجيد».
وشدد التقني البوسني على التحضير الجيد، قائلا: «المونديال يتطلب تحضيرا جيدا من أجل الظهور بصورة مشرفة والمواجهات الودية مهمة، خاصة أننا نعد من أقل المنتخبات مستوى في المجموعة الثامنة وعلينا إثبات العكس خلال مواجهة المنتخبات الثلاثة».
«روراوة عرض عليّ عقداً مدته 8 سنوات»
ولم ينف هاليلوزيتش وجود بعض الخلاف في وجهات النظر مع رئيس الفاف، قائلا: «علاقتي بروراوة جيدة والدليل أنه عرض عليّ عقدا مدته ثماني سنوات إلى غاية مونديال قطر وهذا لاقتناعه بالعمل الذي أقوم به.
وبخصوص الخلاف، صحيح هناك بعض الاختلاف في وجهات النظر، لكن هذا الأمر أعتقد أنه عادي لأنني لست من طينة الأشخاص الذين يقبلون كل شيء».
وانتهز هاليلوزيتش الفرصة لينوّه بالعمل الكبير الذي يقوم به روراوة، قائلا: «روراوة رجل ذكي ويتواجد في ميدان الكرة منذ أربعين سنة ويعلم كل خباياه ويتعامل معي باحترافية، فلم يسبق له أن تدخل في عملي ما عدا طلبه مني استدعاء بعض اللاعبين (قالها بنبرة مزاح)».
«لديّ مشكل كبير في وسط الميدان ومحرز لاعب مهم»
أبدى هاليلوزيتش قلقه من وضعية لاعبي وسط الميدان الذين أصبحوا لا يشاركون كثيرا مع أنديتهم، قائلا: «بالنظر لوضعية اللاعبين إجمالا، أنا قلق من وضعية لاعبي الوسط الذين يعانون مع أنديتهم وهو ما قد يجعلهم لا يتناسقون في طريقة اللعب مع خطي الدفاع والهجوم».
وعن سبب هذه الوضعية أضاف هاليلوزيتش قائلا: «بعد مواجهة سلوفينيا وضعت خطة عمل أطلعت عليها اللاعبين وكلفت كل أعضاء الجهاز الفني بمتابعة مجموعة منهم، والشيء الذي حدث أن بعض العناصر عانت نوعا ما بعد التأهل للمونديال وهو ما جعلها تخسر مكانتها في أنديتها مما قد يؤثر على مستواهم الفني والبدني».
وأشاد هاليلوزيتش كثيرا بالوافد الجديد محرز، قائلا بشأنه: «محرز لاعب جيد، أنا أتابعه منذ شهر مارس واستطاع لعب 9 مواجهات أساسيا بعد أن استطاع إحالة أحد اللاعبين المهمّين في فريقه على الاحتياط وتواجده معنا هو نوع من المكافأة له، إضافة إلى إمكاناته الفنية والتقنية».
«تأثرت للاتهامات التي وجهت لعائلتي»
لم يتمالك هاليلوزيتش نفسه وهو يتحدث عن عائلته وما تعرّض له من ضغوط، لدرجة أنه كاد يجهش بالبكاء، قائلا: «قرأت أشياء غريبة كلها كذب ولا أساس لها من الصحة بخصوص إخوتي وأسرتي وهو أمر غير مقبول، لدرجة أنني عندما أقرأ الجرائد أحس أن الجزائر كلها تنبذني، لكن عندما أتجول في الشوارع أو خلال تواجدي في الملاعب واكتشف حبّ الشعب الجزائري لي، أتعجّب من هذه الكتابات».
  قائمة اللاعبين:
مبولحي، دوخة، زماموش، سيدريك، بلكالام، بوقرة، كادامورو، غولام، حليش، خوالد، ماندي، مجاني، مصباح، مهدي مصطفى، بن طالب، بودبوز، براهيمي، قديورة، قاراوي، لحسن، تايدر، يبدة، جابو، جبور، فيغولي، غيلاس، قادير، محرز، سليماني، سوداني.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18270

العدد18270

الجمعة 05 جوان 2020
العدد18269

العدد18269

الأربعاء 03 جوان 2020
العدد18268

العدد18268

الثلاثاء 02 جوان 2020
العدد18267

العدد18267

الإثنين 01 جوان 2020