رياض بـودبوز

سأبقى في سـوشـو لمــوسـم آخـر

حمزة / م
أكد رياض بودبوز صانع ألعاب الخضر  أنه باق في ناديه سوشو الفرنسي لموسم آخر، بعد تعثر عملية انتقاله إلى نادي الجنوب مرسيليا بسبب قيمته المالية  المرتفعة، وقال بودبوز لدى وصوله إلى مطار هواري بومدين صبيحة أمس أنه مركز حاليا على مباراة الأحد القادم ضد المنتخب الليبي الذي لا يعرف عنه شيئا على حد قوله، كما أبدى استعداده للقيام بدوره على أكمل وجه في حال وضعت فيه الثقة.
أما عن قضية انتقاله  إلى الأولمبيك مرسيليا فأكد أنه سيبقى موسما آخر مع سوشو، إلا إذا  تلقى عرضا مهما في ديسمبر وهو ما يدل على أنه يرغب بشدة في المغادرة  وحمل ألوان فرق أخرى تلبي طموحاته.
ولم ينف بودبوز الإتصالات المكثفة التي جرت بينه وبين المدير الرياضي لنادي الجنوب الفرنسي جوزي أنيقو لكن القيمة الجزافية التي حددها رئيس سوشو رياض بـ ٧ ملايين أورو، حالت دون إتمام الصفقة، لذلك سيضطر لمواصلة المغامرة.
وبخصوص تهجم الأنصار عليه في اللقاء الأخير الذي جمع فريقه بمونبوليي قال أنه لا يهتم لمثل هذه الأمور وسيركز فقط على أداء واجبه فوق الميدان.
وفيما يخص المهمة التي تنتظره مع المنتخب الوطني الأسبوع القادم لم يخف صعوبة المأمورية، لكنه أبدى تفاؤلا بتحقيق نتيجة إيجابية تسمح لهم بوضع قدم في كأس افريقيا قبل لقاء العودة بالجزائر.
 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18265

العدد18265

السبت 30 ماي 2020
العدد18264

العدد18264

الجمعة 29 ماي 2020
العدد18263

العدد18263

الأربعاء 27 ماي 2020
العدد18262

العدد18262

الثلاثاء 26 ماي 2020