انتقال اللاعب ندوي إلى النادي الصفاقسي

النادي التونسي مجبر للتفاوض مع مولودية بجاية

النادي الصفاقسي التونسي مجبر على التفاوض مع مولودية بجاية بشأن ورقة تسريح المهاجم السنغالي محمادو ندوي الذي غادر الفريق دون موافقة «الموب»، حسبما كشف عنه رئيس المولودية البجاوية زهير عطية.
 قال عطية المتواجد رفقة فريقه بالعاصمة المغربية الرباط، تحسبا لواجهة الفتح الرباطي في إياب نصف نهائي كأس الكاف: «لقد غالط ندوي مسيري النادي  الصفاقسي بتأكيده لهم ان غرفة تسوية النزاعات بالجزائر سرحته وهو قرار لم تتخذه هاته الهيئة تماما».
 تابع الرئيس البجاوي: «لم تكن للاعب اي حجة مقبولة او دافع للجوء الى
غرفة تسوية النزاعات الرياضية لأنه تلقى مستحقاته تقريبا لأخر سنتيم. أظن انه كان ضحية وكيل أعماله والآن هو يدفع الثمن».   كان ندوي قد تألق في أول موسم له بقميص «الموب» حيث ساهم بشكل كبير في  المشوار الطيب للفريق في المنافسة القارية قبل أن يقاطع التشكيلة في نهاية الموسم
متحججا بعدم تسوية مستحقاته المالية. قضيته على مستوى لجنة تسوية النزاعات تم رفضها.
  في هذا الشأن أوضح عطية يقول: «رحيل ندوي سبب لنا الكثير من الصعوبات خصوصا في المنافسة الافريقية. رغم هذا نحن لن نحتفظ به دون إرادته».  تابع رئيس مولودية بجاية: «نحن مستعدون لتسريحه مع المحافظة على كامل حقوقنا. ادارة النادي الصفاقسي لم تتصل بنا لحد الآن من أجل التفاوض على ورقة تسريحه». في الأخير، أشار عطية أن مبلغ تحويل ندوي المرتبط مع «الموب» لغاية 2018 لم يتم تحديده.

 

 

 

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18462

العدد 18462

الأربعاء 20 جانفي 2021
العدد 18461

العدد 18461

الثلاثاء 19 جانفي 2021
العدد 18460

العدد 18460

الإثنين 18 جانفي 2021
العدد 18459

العدد 18459

الأحد 17 جانفي 2021