داء الحصبة بقسنطينة: مغادرة ثلاثة مرضى المستشفى بعد «مثولهم للشفاء»

غادر المرضى الثلاثة المصابون بداء الحصبة الذين خضعوا للعلاج بالمستشفى الجامعي بن باديس قسنطينة هذا المرفق الصحي بعد «مثولهم للشفاء التام»، حسب ما علم اليوم الأحد من مسؤول الإعلام والاتصال بذات الهيكل الصحي عزيز كعبوش.
وذكر ذات المسؤول أن الأشخاص المصابين الذين تتراوح أعمارهم بين 20 و30 سنة ينحدرون من ولايتي ميلة وجيجل وكانوا مقيمين بمركز مكافحة السرطان من أجل العلاج بالأشعة قبل أن تبين التحاليل التي أجريت بعين المكان إصابتهم بداء الحصبة.
وقد تم اتخاذ جميع التدابير اللازمة من طرف مصالح أمراض الدم بالمستشفى الجامعي حيث تم التكفل بهؤلاء المرضى وفقا لنفس المصدر الذي أكد «عدم تسجيل أية حالة جديدة».
وما يزال جهاز المراقبة الصحية المستحدث من طرف مصالح هذا الهيكل الصحي «عمليا لتفادي ظهور حالات أخرى»، حسب ما خلص إليه نفس المصدر.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18217

العدد18217

الأربعاء 01 أفريل 2020
العدد18216

العدد18216

الثلاثاء 31 مارس 2020
العدد18215

العدد18215

الإثنين 30 مارس 2020
العدد18214

العدد18214

الأحد 29 مارس 2020