أمام الضّغط التي تعرفه المقابر القديمة

برنامج لاستحداث 11 مقبرة جديدة بالعاصمة

العاصمة: سارة بوسنة

 استحدثت مصالح ولاية الجزائر برنامجا جديدا يخص إنشاء مقابر جديدة عبر مختلف بلديات العاصمة لتخفيف الضغط الذي تعرفه المقابر المتواجدة بإقليم الولاية، والتي لا تتعدى 102 مقبرة فقط أمام التضاعف في عدد الوفيات المسجل خلال هذه السنوات.

بحسب المعلومات بحوزة «الشعب»، فإن هدف البرنامج الجديد،تخفيف الضغط على المقابر عبر إقليم العاصمة حيث سيتم استحداث  خمسة مقابر، بمساحة إجمالية تقدر بـ 16 هكتار، على مستوى بلديات الحمامات، العاشور، الرغاية، الهراوة وتسالة المرجة،فيما سيتم تسجيل 06 مشاريع لإنجاز مقابر أخرى على مستوى كل من بلدية عين البنيان، برج البحري، درارية، عين طاية، أولاد فايت والدويرة.
 في ذات السياق، تمّت عملية إعادة التهيئة والتأهيل لـ 48 مقبرة، عبر العديد من بلديات الولاية، حيث ستتدعّم حظيرة المقابر بولاية الجزائر بهذه المقابر الجديدة، والتي ستساهم في التخفيف من حجم الضغط على المقابر التي تعرف التشبع، وكذا البلديات التي تشكو النقص الفادح في عدد المقابر.
للإشارة، فإن مشكل الاكتظاظ الذي باتت لا تتحمّله المقابر بالعاصمة، قائم منذ سنوات، حيث أصبح مواطنو العاصمة حائرين في دفن موتاهم بعد أن بات الحصول على مساحة صغيرة لحفر قبر أمرا صعب المنال، ويتطلب جهدا كبيرا ما يفرض استحداث مقابر جديدة. كما كان لزوما على مصالح ولاية الجزائر تزويد كل بلدية بمقبرة تكفي موتى البلدية، خاصة بعد استرجاع عشرات الهكتارات نتيجة عمليات إعادة الإسكان التي نتجت عنها استرجاع أزيد من 100 هكتار من العقار.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18054

العدد 18054

الأحد 22 سبتمبر 2019
العدد 18053

العدد 18053

السبت 21 سبتمبر 2019
العدد 18052

العدد 18052

الجمعة 20 سبتمبر 2019
العدد 18051

العدد 18051

الأربعاء 18 سبتمبر 2019