اللاعب الدولي لخضر بلومي لـ»الشعب«:

... أرسلني للعلاج بباريس في الطائرة الرئاسية

عمار حميسي

أبدى اللاعب السابق للمنتخب، ونجم الثمانينات لخضر بلومي، أسفه وحزنه على وفاة الرئيس السابق الشاذلي بن جديد “لقد تأثرت كثيرا بعد علمي بوفاة الرئيس السابق الشاذلي بن جديد رحمه الله وأدعو له بالمغفرة والثواب وأن يسكنه الله فسيح جنانه ولعائلته الكريمة الصبر والسلوان”، وأضاف بلومي بصوت فيه نبرة من الحزن “الرئيس الشاذلي كان يمثل الكثير لجيلي، خاصة أن فترة حكمه تميزت باعطاء الفرصة للشباب في مختلف مؤسسات الدولة، وهذا الأمر وقفت عليه شخصيا” وعن رؤيته كشاب للرئيس الراحل الشاذلي بن جديد بعد توليه زمام السلطة .
اكد بلومي “كنا جميعا متأثرين بوفاة الرئيس الراحل هواري بومدين، نظرا لمحبة الشعب الجزائري له لكن الرئيس الشاذلي استطاع في وقت وجيز ملأ هذا الفراغ الذي تركه رحيل الرئيس هواري بومدين واكتسب هو الاخر شعبية كبيرة على مدار السنين التي حكم فيها”.
 كان محبا للرياضة
وبخصوص علاقة الرئيس الراحل الشاذلي بن جديد بالرياضة أكد نجم الثمانينات لخضر بلومي أن هذا الأمر اتضح مباشرة بعد توليه زمام الحكم “أعطى الرئيس الشاذلي أهمية كبيرة للرياضة من خلال زيادة الميزانية المخصصة لها وكان دائما يشجع الرياضيين من أجل تشريف الجزائر في المحافل الدولية بفضل تواضعه الكبير، باختصار كان بمثابة الأب بالنسبة لنا” وأضاف بلومي أن معرفة الرياضيين باهتمام الرئيس بالرياضة ويمارسها كان يزيدهم من عزيمة وارادة على بذل مزيد من الجهد “عندما تكون رياضيا وتعلم أن رئيس الدولة يهتم بالرياضة ويمارسها بانتظام هذا الأمر يشجعنا اكثر على العمل في التدريبات من أجل الظهور بشكل احسن في المنافسات العربية والإفريقية والدولية”.  
... والمناصر الأول “للخضر”  
أما بخصوص المنتخب الوطني لكرة القدم وعن الدعم الذي كان يلقاه من الرئيس الراحل أكد بلومي “الرئيس الشاذلي كان هو المناصر الأول للمنتخب الوطني خلال مشاركته في مختلف المنافسات الدولية والإفريقية، وكان مولعا بكرة القدم رغم أنه كان لا يمارسها الا انه كان متابعا لجميع المستجدات فيما يخص جاهزية اللاعبين الاصابات والمشاكل التي تواجههم”.  
وذهب بلومي أبعد من هذا عندما أكد أن الرئيس الراحل الشاذلي بن جديد، كان يدافع عن حقوق اللاعبين الدوليين “اهتمام الرئيس الشاذلي بالمنتخب الوطني كان كبيرا لدرجة أنه كان يدافع عن حقوقنا وعلى سبيل المثال كان يطالب من المسؤولين على المنتخب منحنا أموال السبونسور التي كانت تدخل خزينة الاتحادية لعلمه بأن اجور اللاعبين لم تكن كبيرة مثل اليوم وهذا حتى يعيش اللاعب الدولي في مستوى يليق بشهرته”.  
وفيما يخص العلاقة الشخصية التي كانت تجمعه بالرئيس الراحل أكد بلومي أن العلاقة كانت رائعة “علاقتي بالرئيس الشاذلي، كانت جيدة وكنت كلما التقيت به في احدى المناسبات يقدم لي التشجيعات ويسأل عن أحوالي”، وهنا أضاف بلومي أن هناك حادثة ما زالت عالقة في ذهنه عندما تعرض لاصابة خطيرة في سنة 1985 “واجهنا فريق الاتحاد الليبي في منافسة دوري ابطال افريقيا في سنة 1985 وحينها تعرضت لاصابة خطيرة أثرت مباشرة في مشواري الكروي خاصة انني كنت على وشك الانضمام لبرشلونة الاسباني أو جوفنتوس الايطالي وعندما علم الرئيس الشاذلي بالأمر أرسلني في الطائرة الرئاسية إلى باريس من اجل اجراء العملية الجراحية وكانت هذه لفتة ما زالت عالقة في ذهني”.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17754

العدد 17754

الثلاثاء 25 سبتمبر 2018
العدد 17753

العدد 17753

الإثنين 24 سبتمبر 2018
العدد 17752

العدد 17752

الأحد 23 سبتمبر 2018
العدد 17751

العدد 17751

السبت 22 سبتمبر 2018