تسجيل عدم التزام بعض أصحاب المخابز بباتنة

ضمان التجار للمداومة  يثير ارتياح السكان

باتنة: حمزة لموشي

لم يلتزم أصحاب المخابز المداومة بالنشاط يومي العيد في باتنة رغم حملات التعبئة من قبل المصالح المعنية، تاركة المواطنين في حيرة لاقتناء حاجياتهم من التموين متسائلين عن سبب هذا التقصير الذي افقد العيد نكهته وترك الكثير يعيشون في كابوس حقيقي.عكس ذلك كان التجار في الموعد مبقيين على المحلات مفتوحة تطبيقا لبرنامج المداومة .هذا ما رصدته «الشعب» بعين المكان.
نتيجة للإخلال بالواجب، يرتقب أن تسلط مصالح مديرية التجارة بولاية باتنة، عقوبات على بعض أصحاب المخابز الذين لم يلتزموا بنظام المداومة خلال يومي عيد الأضحى المبارك، حيث سجلنا، غياب العديد من أصحاب المخابز عن العمل، عكس أغلب التجار والناقلين والمتعاملين الاقتصاديين الذين ضمنوا المداومة، خاصة في ثاني عيد اضحى.
سجلت «الشعب»، خلال جولة استطلاعية قامت بها للوقوف على مدى ضمان المداومة خلال عيد الأضحى المبارك، استجابة اغلب المعنيين بالبرنامج الذي سطرته مديرية التجارة التي جندت، كل إمكانياتها المادية والبشرية لضمان تزود المواطنين بمختلف السلع والخدمات أيام العيد المبارك.
وقد أحصت ذات المصالح أكثر من 600 متعامل اقتصادي وتاجر لضمان المداومة، وكذا 10 وحدات إنتاجية،موزعين عبر مختلف بلديات الولاية ينشطون في مختلف المجالات على غرار تجار محلات المواد الغذائية، المخابز، الصيادلة،...الخ، وهذا من أجل ضمان التموين بالمواد الغذائية بما في ذلك الأساسية منها.
ولمراقبة مدى توفير أجواء مريحة للساكنة لقضاء عيد الأضحى في جومريح، جندت مديرة التجارة 37 فرقة مراقبة بمجموع 60 عونا دورهم مراقبة مدى احترام برنامج المداومة ضمانا لتقديم خدمة عمومية، حيث لم يشتك سكان عاصمة الولاية باتنة من غلق المحلات، كما كان يحدث خلال السنوات الأخيرة بفضل الإجراءات التي اتخذتها المصالح المعنية.
 وتأتي العملية حسب مدير التجارة بالتنسيق مع كل الوحدات الإنتاجية بالولاية والإتحاد الولائي للتجار والحرفيين، وقد تم إعداد مخطط المداومة ليتم بعدها إبلاغ جميع المتعاملين الإقتصادين ببرنامج المداومة الذي لم يتم الاعتراض عليه من طرف احد.
بدورها مديرية النقل بالولاية، سخرت 320 متعامل بمختلف خطوط النقل لضمان تنقل المواطنين في أريحية خاصة وان فترة العيد تشهد حركة تنقل كبيرة للمواطنين في مختلف إقليم الولاية، وأشار مدير النقل إلى إصدار قرار يتضمن قائمة المتعاملين المعنيين بالمداومة خلال أيام العيد.
وحرصت ولاية باتنة على ضمان تموين السكان بكل مستلزمات قضاء العيد  في ظروف وأجواء جيدة تحسينا للخدمة العمومية وتنفيذا لتوجيهات وزارة الداخلية في هذا الخصوص، حيث تم تجنيد مختلف القطاعات الهامة على غرار الموارد المائية، الأمن، الصحة والنقل، لضمان المداومة والتي يكون المواطن في حاجة ماسة لها خلال هذه الفترة.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18053

العدد 18053

السبت 21 سبتمبر 2019
العدد 18052

العدد 18052

الجمعة 20 سبتمبر 2019
العدد 18051

العدد 18051

الأربعاء 18 سبتمبر 2019
العدد 18050

العدد 18050

الثلاثاء 17 سبتمبر 2019