رئيس دائرة ميلة، كمال طبيب:

إيواء 79 عائلـة بملعب بلعيد بلقاسم

تم إيواء 79 عائلة منكوبة جراء الهزتان الأرضيتان اللتان بميلة، الجمعة الفارط، داخل خيام بملعب بلعيد بلقاسم، بعاصمة الولاية، بحسب ما أكده،أمس، رئيس دائرة ميلة، كمال طبيب.
أوضح المسؤول لـ وأج أن 54 خيمة تم نصبها، ليلة الجمعة، إلى أمس السبت لإيواء العائلات المتضررة، مشيرا إلى أن المجهودات متواصلة لنصب 150 خيمة أخرى لاحتضان عائلات أخرى متضررة خاصة منها التي تقطن بحي خربة وبالمدينة القديمة لميلة. وأشار طبيب إلى أن هذه العائلات التي تم تزويدها بمختلف المستلزمات على غرار الأفرشة والأغطية يتم التكفل بها كذلك من حيث الإطعام، لافتا الى ان مصالح الحماية المدنية لعدة ولايات من بينها سطيف وجيجل وقسنطينة على الخصوص قد نقلت نحو ميلة مساعدات تتمثل في خيام وأغطية ولوازم أخرى للتكفل بالعائلات المنكوبة.
أكد نفس المصدر بأن عائلات أخرى قد تم إيوائها بكل من ديوان مؤسسات الشباب (أوداج) وداري الشباب، بعاصمة الولاية.
بحسب معاينة أولية فإن 66 منزلا بحي الخربة و24 بناية أخرى بمدينة ميلة القديمة تم تصنيفها ضمن «المنطقة الحمراء» عقب الزلزال، فيما «تتواصل» عملية إحصاء السكنات المتضررة من الهزتين الارضيتين.
وسجلت ولاية ميلة، أمس الجمعة، هزتين أرضيتين بشدة 4،9 و4،5 درجات على سلم ريشتر. وتسببت الهزتان الأرضيتان في انهيار بعض المنازل وفي تشققات ببنايات أخرى بحيي الخربة وقصر الماء والمدينة القديمة لميلة، بعاصمة الولاية.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18367

العدد18367

الثلاثاء 29 سبتمبر 2020
العدد18366

العدد18366

الإثنين 28 سبتمبر 2020
العدد18365

العدد18365

الأحد 27 سبتمبر 2020
العدد18364

العدد18364

السبت 26 سبتمبر 2020