إثر الزلزال الذي ضرب بلاده

جراد يبعث برقية تعزية ومواساة إلى الرئيس التركي

بعث الوزير الأول، عبد العزيز جراد، أمس السبت، برقية تعزية ومواساة باسم رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، إلى الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إثر الزلزال الذي آلم الشعب التركي الشقيق في منطقة إزمير وأدى إلى عشرات القتلى وخسائر مادية كبيرة.
جاء في البرقية: «السيد الرئيس، لقد تلقيت ببالغ التأثر والأسى، نبأ الزلزال الذي آلم الشعب التركي الشقيق في منطقة إزمير، مما أدى إلى عشرات القتلى وخسائر مادية كبيرة».
وأضاف جراد «وبهذه المناسبة الأليمة، اسمحوا لي بأن أعبر لكم باسم رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون، وباسم الشعب والحكومة الجزائريين، بأخلص عبارات العزاء وأعمق المواساة». «كما أرجو منكم -يضيف الوزير الأول- التكرم بنقل مشاعر تضامننا وتعاطفنا مع الأسر التي آلمتها هذه الكارثة، مشفوعه بتمنياتنا للجرحى بالشفاء العاجل».
وختم جراد البرقية قائلا: «تفضلوا السيد الرئيس بقبول فائق عبارات التقدير والاحترام».

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18417

العدد18417

السبت 28 نوفمبر 2020
العدد 18416

العدد 18416

الجمعة 27 نوفمبر 2020
العدد18415

العدد18415

الأربعاء 25 نوفمبر 2020
العدد18414

العدد18414

الثلاثاء 24 نوفمبر 2020