ملتقى جهوي للحماية المدنية بمعسكر

تقييم مدى الجاهزية أمام الكوارث الطبيعية المحتملة

معسكر: أم الخير - س.

أشرف مدير تنظيم وتنسيق عمليات الإسعاف والتدخل، لدى المديرية العامة للحماية المدنية، العقيد خلاف محمد، على تنصيب فرق الدعم والتدخل السريع على مستوى منطقة خصيبية التي إحتضنت تجمع الفرق الأربعة المكونة من 65 عنصرا في كل فرقة.
وأوضح العقيد خلاف محمد، أن الملتقى الجهوي  لفرق الدعم والتدخل المنظم بمعسكر على مدار 4 أيام متواصل بداية من الخميس الماضي، يأتي في إطار تنفيذ البرنامج السنوي المسطر من طرف المديرية العامة للحماية المدنية، الهادف إلى الوقوف على مدى جاهزية أعوان السلك أمام أي كارثة طبيعية محتملة على غرار الزلازل التي تعرف نشاطا مكثفا وصل حدود الـ 50 هزة أرضية شهريا بالجزائر.
 كما يهدف البرنامج إلى تكوين أعوان وضباط الحماية المدنية في كيفية العمل والتدخل بنمط موّحد، من خلال القيام بتمارين تطبيقية ومناورات افتراضية على مستوى ورشات إنجاز المشاريع بمعسكر في خطة عملية، حتى يكون الأعوان مؤهلين لأي تدخل، كما يسمح تجمع فرق التدخل بقياس وتقييم مدى استجابتهم للتدخل في حالات الكوارث.
وأشار المسؤول المركزي في المديرية العامة للحماية المدنية، الى أنه بعد الانتهاء من هذه اللقاءات الجهوية والمحلية، يتم التحضير لملتقى وطني في شهر ماي المقبل، تسعى في شأنه مصالح الحماية المدنية إلى تطوير وعصرنة عمليات التدخل في حالات الكوارث الطبيعية ومعرفة النقائص ونقاط ضعف من خلال التحضير اللوجيستي والتقني لتقليص مخاطر الكوارث، وفي ذلك تستغل ذات المصالح فترة فصل الشتاء لتكوين 6200 عنصر من الحماية المدنية عبر 48 ولاية مع إدماج فرق التدخل لتسيير خطر الكوارث في التنظيم والتنسيق مع هذه التجمعات المستحدثة من أجل عمل متكامل يهدف إلى حماية الوطن والمواطنين.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18054

العدد 18054

الأحد 22 سبتمبر 2019
العدد 18053

العدد 18053

السبت 21 سبتمبر 2019
العدد 18052

العدد 18052

الجمعة 20 سبتمبر 2019
العدد 18051

العدد 18051

الأربعاء 18 سبتمبر 2019