بعد الزيارة التي قادته إلى ولايتي الطارف وعنابة

والي: إنشاء في سبتمبر المقبل وحدات لحراسـة وصيـانـة الطرقات

أعلن وزير الأشغال العمومية عبد القادر والي بعد، مساء أول أمس، خلال زيارة عمل إلى عنابة بأنه سيتم في سبتمبر المقبل إنشاء وحدات تتكفل بحراسة وصيانة شبكة الطرقات الوطنية.    
وأضاف الوزير بأن هذه الهياكل مهمتها الصيانة الدائمة لشبكة الطرقات عبر البلاد خاصة منها الطرق الولائية والبلدية من أجل فك العزلة عن السكان وتسهيل تنقلاتهم وإضفاء ديناميكية على النشاط الاقتصادي.  
واعتبر والي أن الصيانة الدورية لطرقات البلاد من شأنه كذلك أن يدعم استحداث وإطلاق نشاطات لمؤسسات صغيرة ومتوسطة جديدة قبل أن يلح على «تكريس ضمن النشاطات اليومية للفاعلين في القطاع ثقافة الصيانة».
وقد توجه وزير الأشغال العمومية لدى وصوله إلى عنابة قادما اليها من ولاية الطارف المجاورة إلى ورشة إنجاز محطة المسافرين الجوية الجديدة بعنابة حيث استفسر حول مدى تقدم أشغال إعادة تأهيل حظيرة الطائرات.
وبالنظر إلى التأخر المسجل في هذا المشروع الذي كان مقرر استلامه في يوليو الأخير والذي تقدم نسبة إنجازه حاليا بـ80٪ شدد الوزير على مؤسسة الإنجاز بضرورة استدراك التأخر واستكمال الاشغال في سبتمبر المقبل.
و شدد والي بالقول «سوف لن يسمح بأي تأخر جديد» قبل أن يلح على حتمية إسناد هذا النوع من المشاريع إلى مؤسسات مؤهلة تتوفر على وسائل مادية وبشرية قادرة على تسليم المشاريع التي تمنح لها في الآجال المحددة.  
 وبعد أن عاين مشروع إعادة تعبيد الطريق الوطني رقم 16 على مسافة 10 كلم بين عنابة والحجار توجه الوزير إلى مشروع تهيئة المدخل الغربي لعنابة.  
ويتطلب هذا المشروع الهيكلي الذي يوجد حاليا في مرحلة الدراسات بغلاف مالي يصل إلى 5 مليار د.ج بناء أربعة (4) محولات وجسر بطول 360 مترا وطريق مزدوج.
ومن شأن هذه التهيئة التي ستربط مفترق طرق سيدي إبراهيم بحي سيبوس أن تسهل السيولة المرورية عبر هذا الجزء من المدينة وكذا تسهيل الدخول نحو ميناء عنابة حسب ما أوضحه مسؤولون محليون عن القطاع.  
وتوجه والي كذلك إلى ميناء عنابة حيث تلقى على الخصوص شروحا حول مشروع (مستكمل) لجهر حوض الميناء وهي العملية التي مكنت من تسهيل عمليات رسو البواخر ذات الحمولة الكبيرة.   
وختم الوزير جولته الميدانية بمعاينة ورشة صيانة الانهيار الذي وقع على الطريق الولائي رقم 15 بسيدي عيسى بأعالي عنابة. وبعين المكان أعطى مهلة شهرين لإعادة تأهيل الشطر المتضرر كما أبدى موافقته على منح غلاف مالي بقيمة 400 مليون د.ج لإنجاز هذا المشروع الذي يقضي بإنجاز انحراف بطول 1 كلم.
وقد ترأس والي مساء اليوم جلسة عمل حضرها بمقر الولاية مسؤولو وإطارات قطاع الأشغال العمومية بولايتي الطارف وعنابة.

 

 

 

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18499

العدد 18499

الجمعة 05 مارس 2021
العدد 18498

العدد 18498

الأربعاء 03 مارس 2021
العدد 18497

العدد 18497

الثلاثاء 02 مارس 2021
العدد 18496

العدد 18496

الإثنين 01 مارس 2021