تنفيذا لتعليمات الرئيس بوتفليقة

إعادة إسكان 68 عائلة من منكوبي حريق باب الوادي بالخرايسية

قامت مصالح ولاية، أمس، بإعادة إسكان لـ68 عائلة منكوبة تعرضت بنايتها وهي مركز عبور بشارع عجيسة عمر بباب الوادي لحريق ليلة الجمعة إلى السبت.
وقد تم إعادة إسكان تلك العائلات المنكوبة التي تحصلت على شقق من 3 غرف بحي 1200 مسكن بسيدي سليمان بالخرايسية بولاية الجزائر.
وصرحت مصادر من الولاية لـ»واج» أنه تم تزويد العائلات المتضررة من الحريق بتجهيزات ضرورية ضمنها الثلاجات والمطابخ وغيرها من المستلزمات اليومية إلى جانب مواد غدائية.  
وكان حريق قد شب بعمارة من اربعة طوابق بشارع عجيسة معمر بباب الواد الجزائر العاصمة ليلة الخميس إلى الجمعة دون تسجيل ضحايا. وقد تم اجلاء سكان العمارة والعمارة المجاورة كاجراء احترازي من طرف أعوان الحماية المدنية.
وعرفت عملية إخماد الحريق صعوبة من طرف أعوان الحماية المدنية بسبب طبيعة الموقع وخصوصيات هذه البناية القديمة التي شيدت اجزاءها الداخلية مثل السلالم من مادة الخشب.
وكان وزير الداخلية والجماعات المحلية نور الدين بدوي أعطى تعليمات عبد القادر زوخ والى العاصمة بالتكفل بعملية اسكانهم في أقرب وقت خلال زيارته لموقع الحريق.
وذكر بدوي بان رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة أعطى تعليمات في هذا الاطار بتوزيع كل السكنات لاصحابها على المستوى الوطنى في الآجال المحددة.

 

 

 

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18298

العدد18298

الثلاثاء 07 جويلية 2020
العدد18297

العدد18297

الإثنين 06 جويلية 2020
العدد18296

العدد18296

الأحد 05 جويلية 2020
العدد18295

العدد18295

السبت 04 جويلية 2020