تحاول التّوصّل لاتّفاق مع الشّريك الاجتماعي

نحو استغناء «إيرباص» عن 15 ألف وظيفة

أعلنت شركة «إيرباص» لصناعة الطّائرات أنّها تعتزم الاستغناء عن 15 ألف وظيفة في مختلف أنحاء العالم بسبب تأثير جائحة فيروس كورونا المستجد على القطاع. وذكرت الشركة التي يوجد مقرها في مدينة تولوز الفرنسية، أنها بدأت في إجراء مناقشات مع شركائها الاجتماعيين، وتستهدف التوصل إلى اتفاق بحلول خريف 2020.

 لم تستبعد الشركة شطب الوظائف رغم قولها إنّه تعمل على تقليص تأثير خططها إلى أدنى درجة ممكنة. وتضم فرنسا وألمانيا الجزء الأكبر من الوظائف التي سيتم شطبها، حيث من المقرر الاستغناء عن قرابة خمسة آلاف وظيفة في كل من الدولتين، وسيتم شطب حوالي 1700 وظيفة في بريطانيا و900 في إسبانيا، وحوالي 1300 وظيفة في باقي أنحاء العالم.
وقال جيوم فاوري الرئيس التنفيذي للشركة إنّ «إيرباص تواجه أخطر أزمة شهدتها صناعة الطائرات على الإطلاق».
وذكرت الشركة أنّه نظرا لأنه ليس من المتوقع أن تتعافى حركة النقل الجوي إلى مستويات ما قبل جائحة فيروس كورونا المستجد قبل عام 2023، فإنها بحاجة إلى اتخاذ إجراءات طويلة المدى من أجل اجتياز الأزمة. وكانت الشركة أعلنت تسجيل خسائر بلغت 481 مليون أورو خلال الربع الأول من العام الحالي.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18323

العدد18323

الجمعة 07 أوث 2020
العدد18322

العدد18322

الأربعاء 05 أوث 2020
العدد18321

العدد18321

الثلاثاء 04 أوث 2020
العدد18320

العدد18320

الإثنين 03 أوث 2020