تصريحات

جمال بلماضي: «كانت المقابلة جد صعبة أمام فريق كوت ديفوار الذي كان منظما ومنسجما. تحكمنا بما فيه الكفاية في هذه المقابلة و يبقى هذا رأيي. وفرنا فرصا و لم نكن «مقاتلين» في الهجوم. إني سعيد جدا للتأهل إلى نصف النهائي و كل اللاعبين مهمين و بفضل 23 لاعبا تحصلنا على نتيجة اليوم. والآن، يجب أن نسترجع قوانا لمقابلة نصف النهائي المرتقبة يوم الأحد أمام نيجيريا و يجب أن نكون جيدين من ناحية الاسترجاع البدني. سيكون هذا الأخير منافسا صعبا. طموحي هو وضع الجزائر في مصف الفرق الإفريقية الكبيرة، وذلك ما جرى اليوم.

- إبراهيم كامارا: «قلت يجب رفع مستوى لعبنا لتجاوز هذه المرحلة، و ذلك ما فعلناه مع الجزائر، و لكن لسوء الحظ لم يكن ذلك كافيا. الفريقان يريدان الفوز. حذونا حذو الفريق الجزائري و لكن يجب تذكر النتيجة النهائية التي لم تكن لصالحنا. يجب أن نواصل العمل أملا في أن يحالفنا الحظ في المرة القادمة. أؤكد أن اللاعبين المعينين في هذه الكان قد تعلموا كثيرا. يجب أن ننطلق من جديد في المواعيد المقبلة و لكن الأمر يستغرق وقتا لبناء فريق.
هذه المنافسة كانت نقطة عبور. نحن بصدد تحسين الأمور. هذا المساء، تم إقصاؤنا بضربات الترجيح، يجب التركيز على هذه النقطة. لدينا العديد من المباريات للتحضير تستدعي منا أن نتقدم أكثر فأكثر».

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18188

العدد18188

الجمعة 28 فيفري 2020
العدد18187

العدد18187

الأربعاء 26 فيفري 2020
العدد18186

العدد18186

الثلاثاء 25 فيفري 2020
العدد18185

العدد18185

الإثنين 24 فيفري 2020