المدير العام بوخدنة يفكر في الاستقالة

تضاؤل فرص لافاني في الاستمرار كمدرب «للسنافر»

 

يفكر المدير العام لشباب قسنطينة، عدلان بوخدنة الاستقالة من منصبه بعد مباراة المحرق البحريني في إياب الدور 32 من البطولة العربية للأندية «كأس محمد السادس»، بعد تعرضه لمضايقات من الجماهير.
و علم من مصادر من داخل الفريق أن قرار بوخدنة جاء بعد تعرضه لضغوطات رهيبة في الفترة الماضية، بسبب فشل الفريق في تحقيق انطلاقة مثالية في الدوري، وتعرضه للهزيمة في مباراته الأخيرة ضد مولودية وهران (1/0).
ويصر بوخدنة على الرحيل، بسبب تدخل مجلس الإدارة في صلاحياته وعدم منحه حرية التصرف في القضايا المتعلقة بالجانب الرياضي.
يشار إلى أن أنصار شباب قسنطينة اقتحموا  التدريبات ووبخوا اللاعبين والمدرب الفرنسي، لافاني بسبب المردود الباهت الذي ظهر به الفريق في مبارياته الثلاث في الدوري.
تضاءلت فرص استمرار المدرب الفرنسي دينيس لافاني، مع شباب قسنطينة، عقب تراجع مستوى الفريق، وفشله في تحقيق الفوز لحد الآن في الدوري الجزائري.
و علم من مصادر من داخل الفريق ان مجلس إدارة النادي القسنطيني قرر منح فرصة أخيرة للمدرب في المباراة المقبلة أمام أهلي البرج، قبل اتخاذ قرار بفسخ التعاقد معه بشكل نهائي بسبب سوء النتائج.
وكان لافاني ألمح في تصريحات صحفية في وقت سابق، بأنه لا يفكر في الاستقالة وترك النادي، رغم أن كل المؤشرات توحي بفشله في تحقيق الأهداف التي تم تسطيرها قبل انطلاقة الموسم.
وقضى المدرب الفرنسي أمسية سيئة، بعد أن تلاسن مع بعض الأنصار،الاربعاء الماضي، ما دفعه إلى  التفكير في المغادرة ما سيساهم حتما في توتر علاقته أكثر مع الجمهور.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18099

العدد18099

الأربعاء 13 نوفمبر 2019
العدد18098

العدد18098

الثلاثاء 12 نوفمبر 2019
العدد18097

العدد18097

الإثنين 11 نوفمبر 2019
العدد18096

العدد18096

الأحد 10 نوفمبر 2019