بعد تألقهم مع « الخضر » و فرقهم

أندية أوروبية كبيرة مهتمة بخدمات النجوم الجزائريين

حامد حمور

تسعى العديد من الأندية الأوروبية كسب خدمات اللاعبين الجزائريين الذين تألقوا في الموسم الحالي ،و ذلك رغم أن الغموض ما زال يكتنف مصير الدوريات الى جانب الظروف المالية الصعبة للأندية بسبب تفشي وباء كورونا .
 يبقى التفكير في الموسم القادم خطوة تقوم بها الأندية لتأمين جلب اللاعبين الذين تراهم أنهم سيقدمون الإضافة عند عودة الأمور إلى وضعها العادي و إجراء المنافسات حيث أن المدافع الأيمن للمنتخب الوطني و لاعب نادي نيس يوسف عطال يتواجد ضمن العناصر التي تسعى أندية كبيرة للفوز بالصفقة ، نظير المستوى الذي بلغه مع « الخضر « و مع ناديه الفرنسي .
و يكون كل من ميلانو الايطالي ،  باريس سان جيرمان ضمن الأندية المهتمة بخدماته ، الى جانب كل من توتنهام ، تشيلسي و في وقت ما النادي الألماني بايرن ميونيخ .. لكن ناديه الحالي متمسك بخدماته و يضعه ضمن المخططات المستقبلية حيث أن قيمته ارتفعت بشكل كبير في سوق التحويلات .. و تحدثت بعض المصادر أنها تعدّت ال 70 مليون أورو التي يضعها نادي نيس .
بن ناصر ، عطال و بن رحمة
الترقب كبير جد فيما يخص مستقبل عطال الذي عرف تطورا كبيرا في مساره الاحترافي و يلعب في عدة مناصب ، الأمر الذي يجعل الأندية تريد الفوز خدماته بشكل مركز .
في حين أن زميله في صفوف المنتخب الوطني اسماعيل بن ناصر أبدع في موسمه الأول مع نادي ميلانو و أصبح قطعة أساسية التي جعلته يدخل أجندة أندية أخرى تلعب منافسات رابطة الأبطال الأوروبية على غرار باريس سان جيرمان حيث أن شغف الدولي الجزائري بلعب هذه المنافسة قد يعجل برحيله من ميلانو .
كما أن تداعيات وباء كورونا و إمكانية حاجة ناديه ميلانو لأموال إضافية قد يكون محفزا أخر لإمكانية تحويل بن ناصر الى البطولة الفرنسية .. لكن مصادر أخرى تشير الى أن وسط ميدان المنتخب الجزائري مصمم على البقاء في ميلانو و تحقيق نتائج كبيرة مع هذا النادي العريق و العودة به الى الواجهة في البطولة الايطالية و كذا التألق أوروبيا .
و الموهبة الجزائرية الأخرى تتمثل في اللاعب سعيد بن رحمة  الذي صنع الحدث بتألقه في الدرجة الثانية الانجليزية مع ناديه برندفورد ، مما جعل الأضواء مصوبة نحوه بشكل كبير حيث أن أندية الدرجة الأولى يضعونه في خانة الأولويات ، من بينها توتنهام ، مانشيستر يونايتد .. و قد يضطر ناديه إلى « بيعه» لنادي يقدم عرضا كبيرا ، لا سيما و أن الظرف الصحي العالمي أثر بشكل كبير على العديد من الأندية التي أضحت تحتاج الى أموال ، لتكون فرصة تحويل بعض لاعبيها المتألقين بمثابة جرعة أوكسجسن .
و يتواجد مدافع « الخضر « عيسى ماندي ضمن قائمة اللاعبين الذين قد يغيّرون الأجواء بعد الاهتمام الكبير الذي جلبه بفضل تألقه مع نادي بيتيس الاسباني حيث أن عدة مصادر أشارت الى وضع اسمه ضمن القائمة الصغيرة للعملاق برشلونة و ذلك منذ شهر جانفي الماضي .. مما يعني أنه قد يكون ضمن الصفقات المقبلة للبارصا ، و هو الأمر الذي يعني الكثير بالنسبة لهذا اللاعب الذي تطور كثيرا منذ التحاقه بالليغا الاسبانية .
و على صعيد أخر أشاد نادي موشنغلادباخ بمستوى لاعبه الجزائري رامي بن سبعيني الذي وفق بشكل كبير في موسمه الأول في البوندسليغا ، و هو مؤشر ايجابي بالنسبة للاعب الموهوب و الذي كان قد أدى دورا معتبرا خلال تتويج المنتخب الوطني بكأس افريقيا بمصر العام الماضي .

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18268

العدد18268

الثلاثاء 02 جوان 2020
العدد18267

العدد18267

الإثنين 01 جوان 2020
العدد18266

العدد18266

الأحد 31 ماي 2020
العدد18265

العدد18265

السبت 30 ماي 2020