أحمد أحمد:

«الكاف والكرة الإفريقية بحاجة للاستقرار»

 

أكّد الملغاشي أحمد أحمد، غداة إعلانه ترشحه لعهدة ثانية على رأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، أنّ الهيئة القارية بحاجة للاستقرار، مبرزا بالمناسبة «حصيلة عهدته الأولى التي وصفها بالإيجابية. صرّح أحمد أحمد في حوار اجرته معه صحيفة «جون أفريك»: «قبل قراري الترشح لعهدة ثانية، استمعت للأشخاص الذين ساندوني سنة 2017 والذين أجمعوا على أنّ الحصيلة المحققة في عهدتي كانت ايجابية حتى وإن بقيت بعض النقاط قابلة للتحسين أكثر (...) على هذا الأساس قررت تحمل مسؤوليتي والموافقة على أن أقدم ترشحي لعهدة ثانية، لأنّ الكونفدرالية الإفريقية وكرة القدم في القارة السمراء تبقى بحاجة للاستقرار من أجل التقدم».
وكان رئيس الكونفدرالية الإفريقية، الملغاشي أحمد أحمد قد اعلن الأربعاء الماضي، ترشحه لعهدة ثانية على رأس الهيئة القارية تحسبا للجمعية العامة الانتخابية المقررة يوم 12 مارس المقبل بالرباط (المغرب). وكتب الرجل الأول للكاف في تغريدة له على حسابه الشخصي «تويتر» ما يلي: «لقد تغيرت الكاف كثيرا منذ 4 سنوات، أنا فخور بالعمل المنجز من طرف طاقمي، أشكره كثيرا على الدعم المقدم لكرة القدم في إفريقيا و خارجها، فبعد تفكير معمق ومشاورات، قررت الترشح ثانية». وحسب بي بي سي سبور إفريقيا، فإنّ أحمد أحمد يبقى مدان بخرقه القواعد الأخلاقية مما يجعله يواجه خطر الإيقاف من قبل الاتحادية الدولية (فيفا)، علما أنّ أي عقوبة ستقلص من حظوظه للترشح خاصة.
وفي ردّه عن سؤال متعلق بعهدته الأولى على رأس الكونفدرالية، دافع احمد احمد عن الانجازات التي حققتها الكاف منذ سنة 2017 ولحدّ الآن، قائلا لقد عملنا على إصلاح الكونفدرالية الإفريقية لتكون مواكبة للمعايير الدولية (...) من الأهمية بما كان القيام بهذه الخطوة من أجل شركائنا في الحاضر وفي المستقبل».

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18462

العدد 18462

الأربعاء 20 جانفي 2021
العدد 18461

العدد 18461

الثلاثاء 19 جانفي 2021
العدد 18460

العدد 18460

الإثنين 18 جانفي 2021
العدد 18459

العدد 18459

الأحد 17 جانفي 2021