زوبا لـ«الشعب»

«لعب أكبر عدد من المباريات الودية أمر إيجابي لمعاينة اللاعبين»

عمار حميسي

ثمّن الناخب الوطني السابق حميد زوبا في تصريح لـ»الشعب» برمجة مواجهتين وديتين أمام تنزانيا وإيران مؤكدا أن إجراء أكبر عدد من المباريات الودية أمر ضروري من أجل معاينة اللاعبين.

ولم يفوت زوبا الفرصة ليؤكد ان الهدف من المباريات الودية هو التحضير للاستحقاقات المقبلة رغم ان الجميع يراهن على النتيجة التي تبقى ـ حسبه ـ هامشية لأن الهدف الأسمى هو تحسين مستوى المنتخب خلال الفترة المقبلة.
وعاد زوبا للحديث عن الجهاز الفني الحالي الذي يبقى ـ حسبه ـ في حاجة إلى الدعم من اجل النجاح و طالب بضرورة تفادي النقد السلبي الذي لا ياتي بنتيجة.
اكد زوبا على اهمية مواجهتي تنزانيا وايران حيث قال «الأمر الايجابي ان الجهاز الفني الحالي يريد برمجة عدة مواجهات ودية بغض النظر عن اسم المنافس، رغم ان الجميع احيانا ينتقد اختيار التباري مع بعض المنتخبات بحجة ضعف مستواها لكنها تبقى منتخبات وطنية جديرة بالاحترام ولا يجب اغفال تراجع مستوى المنتخب الذي لم يعد ذلك المنتخب القوي الذي شاهدناه في كأس العالم 2014».
وعدّد زوبا المكاسب من وراء المباريات الودية حيث قال: «تنزانيا منتخب افريقي وايران منتخب مونديالي ومن الجيد معرفة رد فعل اللاعبين امام عدة مدارس كروية مختلفة، رغم ان الأهم بالنسبة لنا هو اللعب امام منتخبات افريقيا، لكن الانفتاح على العالم والاحتكاك بمستوى منتخبات كبيرة يبقى أمرا جيدا لأنه يسمح لك بمعرفة المستوى الحقيقي للاعبين ويعيد الثقة إليهم في حال تحقّقت نتائج ايجابية».
وعاد زوبا للحديث عن الجهاز الفني الحالي حيث قال: «من الصعب تقييم الجهاز الفني الوطني الحالي، لأنه مازال في حاجة الى مزيد من الوقت من اجل فرض منطقه وفرض نهجه الفني على اللاعبين واعتقد انه مع مرور المباريات الأمور ستتضح اكثر ويظهر من خلال النتائج المحقّقة ان كان الجهاز الفني الحالي يستحق الثقة التي وضعتها فيه الاتحادية».

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018
العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018
العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018
العدد 17793

العدد 17793

الأحد 11 نوفمبر 2018