القصور الكلوي والتغذية السليمة للمرضى

القصور الكلوي، من الأمراض التي تمثل فيها التغذية حجر الأساس، ولكل مرحلة من مراحل القصور الغذاء الذي يناسبها استناد إلى التحاليل العامة ووظائف الكلى ومعدل الترشيح الكلوي، ويصادف اليوم العالمي للفشل الكلوي  10 من مارس من كل سنة.
الغذاء السليم لمرضى الفشل الكلوي المزمن
 تختلف تغذية مرضى الكلى بحسب المرحلة التي وصل لها المرض، وللتغذية وظيفتان:
-  دور وقائي هام بحيث تحافظ على وظائف الكلى وتمنع تدهورها إلى مرحلة أسوأ
- دور علاجي مع الأدوية أومع الغسيل الكلوي إذا تطورت المرحلة واحتاجت إليه.

العناصر الأساسية للتغدية

هناك سبعة عناصر أساسية لا بد من معرفتها وتحديد كمياتها بحسب درجة المرض، فإن ما يصلح لمريض لا يصلح لآخر، وهذه العناصر هي:

 البروتين
البروتين هام وأساسي لبناء العضلات ومقاومة التلف، لكن لا بد من حساب كم البروتين في حالة القصور الكلوي بحسب نسبة القصور، وهناك نوعان من البروتينات: “عالي الجودة” في المنتجات الحيوانية مثل اللحوم، الدواجن والأسماك والبيض، ويتميز بسهولة استخدامه من قبل الجسم وقلة رواسبه.
وهناك البروتينات “الأقل جودة” في الخضروات والحبوب، والنظام الغذائي لمرضى الكلى يجب أن يشمل كلا النوعين من البروتينات يوميا بكميات مضبوطة.

@ الصوديوم
الصوديوم معدن موجود في معظم الأطعمة وفي ملح الطعام، ويمكن للكلى السليمة تنظيم الصوديوم في الجسم، لكن في حالة القصور الكلوي قد يتسبب الصوديوم فى زيادة ضغط الدم وقد يؤدي إلى احتباس السوائل بالجسم وتورم الكاحلين أوالأصابع أوالعينين.
وللحد من الصوديوم تجنب الأطعمة التالية:
- تجنب ملح الطعام والأطعمة المملحة مثل السردين وصلصة الصويا.
- بعض التوابل تحتوي على الملح مثل ملح الثوم أوملح البصل.
- معظم الأطعمة المعلبة والمجمدة.
- الأطعمة السريعة.
- المواد الحافظة والألوان الصناعية.
- اللحوم المصنعة مثل، السجق، الهمبرجر، والهوت دوج.
- الأطعمة الخفيفة المملحة مثل رقائق البطاطس والبسكوت المملح.
إذا ما البديل؟ لا تستخدم بدائل الملح لأنها تحتوي على البوتاسيوم الذي لا بد من الحد من استهلاكه، ولكن يمكنك استخدام الفلفل والفلفل الحار والليمون.

 •الفوسفور
الفوسفور هومعدن يوجد في العديد من الأطعمة ولابد من مراقبة الفوسفور في الأطعمة، وخاصة إذا كان قصور الكلى متقدما. ومن أهم مكونات تغذية المريض إيجاد توازن بين الكالسيوم والفوسفور.
فإذا ارتفع الفوسفور بشكلٍ كبير جداً، قد لا تكون الكلى قادرة على إزالتة فترتفع نسبته في الدم فينخفض الكالسيوم في الدم (كردة فعل) ويتم سحبه من العظام، وبمرور الوقت قد تضعف العظام.

ومن الأطعمة عالية المحتوى:

- منتجات الألبان مثل الحليب، الجبن واللبن والآيس كريم، ويوجد بعض أنواع الجبن قليلة الفوسفور وكذلك الزبدة.
- يوجد في الأطعمة الغنية بالبروتين مثل اللحوم والدواجن والأسماك والمكسرات والبقول، ويتم امتصاص الفوسفور الموجود في الأطعمة الحيوانية بسهولة أكبر من الفوسفور الموجود في الأغذية النباتية.
- المكسرات وزبدة الفول السوداني.
- الفول، البازلاء ووالعدس.
- المشروبات الغازية خاصة التي تحتوي على الكولا.
- الكاكاو.
- نخالة الخبز ونخالة الحبوب.
- جميع اللحوم المصنعة.
- المأكولات القليلة المحتوى من الفوسفور.
- الزبد والجبن والقشدة الحامضة والمارجرين.
- حليب الصويا وحليب الأرز.
-الأرز الأبيض، المكرونة، الكسكس، البسكويت، الخبز الأبيض، الكرواسون والكعك والفريك.
- - المربى والعسل والجيلي والجيلاتين، والحلوى الصلبة.
- عصير الليمون، عصير العنب، الشاي المثلج وعصير التفاح.
- الخوخ، الكمثرى، الأناناس، التوت، التفاح والعنب.
- الخيار، الفلفل، الخس، السبانخ، والهليون، والملفوف، والفاصوليا الخضراء، والباذنجان، والقرنبيط، والجزر، والفجل، والبصل والطماطم منخفضة في الفوسفور.

  الكالسيوم
بما أن المريض سوف يقلل الحليب ومشتقاته من الغذاء وهما الغنيان بالكالسيوم فقد يحتاج المريضُ مكملات غذائية من الكالسيوم وفيتامين د (في الحالة النشطة) للحفاظ على صحة وسلامة العظام.
وإن التوازن بين العنصرين (الكالسيوم والفوسفور) هوبمثابة تحد يواجه النظام الغذائي لمرضى الفشل الكلوي، فالزيادة في الفوسفور سوف يقابلها نقص في نسبة الكالسيوم، وذلك لوجودهما في نفس الأطعمة تقريبا خاصة منتجات الألبان.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17973

العدد 17973

السبت 15 جوان 2019
العدد 17972

العدد 17972

الجمعة 14 جوان 2019
العدد 17971

العدد 17971

الأربعاء 12 جوان 2019
العدد 17970

العدد 17970

الثلاثاء 11 جوان 2019