الطبعة 11 للمهرجان الوطني لأغنية الراي

«راينا راي» تخطف الأضواء في أولى السهرات

افتتحت سهرة أول أمس، فعاليات الطبعة الـ 11 للمهرجان الوطني لأغنية الراي بسيدي بلعباس وسط حضور جماهيري متميز للعائلات والشباب الشغوف بهذا الطابع الغنائي الأصيل. وعرفت هذه التظاهرة الثقافية الفنية منذ افتتاحها إقبالا من طرف هواة أغنية الراي الذين توافدوا على قاعة العرض الكبرى لدار الثقافة «كاتب ياسين» وذلك من أجل الاستمتاع بأغاني امتزجت بين الراي الأصيل والراي العصري.
وقد خطفت فرقة «راينا راي» الأضواء لدى افتتاح السهرة، حيث تغنى الجمهور ورقص مع أدائها المتميز لأغاني الراي الأصيلة، لاسيما أغنية «يا الزينة ديري لاتاي» التي تجاوب معها الجمهور مرددا كلماتها في أجواء من الحماس والبهجة.
لتتواصل فيما بعد نفس الأجواء مع مرور فنانين شباب على غرار كل من الشاب حسام الذي ألهب القاعة، بالإضافة إلى كل من الفنان جمال ميلانو والشاب محفوظ ومحمد العباسي والشابة فاتي وكذا الشيخ النعام. ذا وقد صرح الأمين العام للولاية محمد ولد عبد النبي في كلمة ألقاها بمناسبة إعطاء إشارة انطلاق فعاليات هذه التظاهرة الفنية أن «فن الراي فن متميز يطبع الموروث الثقافي للبلاد وهو مكسب كبير لابد من المحافظة عليه».
وأكد ذات المتحدث، أن «مدينة سيدي بلعباس بتاريخها الفني الحافل ساهمت في الحفاظ على هذا الموروث الثقافي الذي يعبر عن الآمال والأحزان والذي يعد إبداعا فن يا مميزا غزى ربوع العالم». وأشار من جهته ممثل وزارة الثقافة شيتر العيد إلى أن «طابع الراي فن مميز تنفرد به الجزائر دون سواها ولابد من المحافظة عليه وترقيته وتثمينه من خلال احتضانه ونقله بأمانة من جيل لآخر» منوّها في هذا السياق بالأهمية التي توليها الوزارة الوصية للمهرجان الوطني لأغنية الراي من أجل المحافظة على ديمومته ومرافقته في كل الطبعات.
وكشف من جهته محافظ المهرجان محمد بوسماحة أن المهرجان الوطني لأغنية الراي الذي تحتضنه مدينة سيدي بلعباس يمثل «تظاهرة ثقافية فنية هامة يرجى من خلالها المحافظة على الطابع الأصيل المتميز لفن الراي الذي يمثل كل الشباب الجزائري».
منوّها بـ «تمسك مواطني سيدي بلعباس بهذا الحدث الثقافي الذي يسهر على ترقية الفن الأصيل ويكرس مكانته ويسعى لمرافقة الوجوه الفنية الواعدة ويخلق الفضاء الملائم ليلتقي جيل التأسيس مع جيل اليوم من مختلف ربوع الوطن».
هذا وسيكون الجمهور على موعد في السهرة الثانية اليوم مع كل من الشيخ حطاب والشاب قديرو والشيخ ميمون والشابة فريدة والشاب كادير الجبوني وعباس المرحوم. للإشارة تتواصل سهرات المهرجان الوطني لأغنية الراي المنظم تحت إشراف وزارة الثقافة وبالتعاون مع الديوان الوطني لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة إلى غاية يوم الاثنين المقبل وذلك بمشاركة أكثر من ثلاثين فنانا، كما تتخللها ندوات ومحاضرات حول موسيقى وأغنية الراي.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18054

العدد 18054

الأحد 22 سبتمبر 2019
العدد 18053

العدد 18053

السبت 21 سبتمبر 2019
العدد 18052

العدد 18052

الجمعة 20 سبتمبر 2019
العدد 18051

العدد 18051

الأربعاء 18 سبتمبر 2019