رغم العقوبات الأمريكية المشدّدة

العالم يستنجد بكوبا لمواجهة وباء كورونا

 

 

 

استؤنف إرسال الأطباء الكوبيين إلى الخارج على ما يبدو في خضمّ تفشي فيروس كورونا المستجدّ في العالم، دون اكتراث لقيود العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة الأمريكية منذ عقود، فيما تحظى الفرق الطبية الكوبية بترحيب دولي كبير، خاصة من جانب إيطاليا.
وقال الكوبي أرتورو لوبيز ليفي، أستاذ العلاقات الدولية بجامعة هولي نايمز الأميركية، إنه «منذ مطلع القرن، هناك حديث عن احتمال تفشي وباء عالمي وقد حضّرت كوبا جيشها من أصحاب المآزر البيضاء». هذه استراتيجية معدّة من قبل، في بلد جعل من الصحة والتعليم ركيزتا ثورته الاشتراكية. ويذكّر بأنه «في نهاية الحرب الباردة، طوّرت كوبا هذه القدرة وبالتالي منطقياً، أصبحت أداة رئيسية ضمن سياستها الخارجية». وتعطي هذه السياسة اليوم ثمارها، فمنذ بدء تفشي وباء كوفيد-19، أرسلت الجزيرة 593 خبير صحي إلى 14 دولة من بينها إيطاليا، الدولة الأوروبية الأكثر تضرراً من المرض، مع تسجيلها أكثر من 15 ألف وفاة، وأندورا التي أبلغت عن حوالي 12 وفاة من أصل 77 ألف نسمة.
ويبدو أن دولا أخرى مهتمّة بتدخّل هذه الفرقة الإنسانية التي أُطلقت عليها تسمية فرقة «هنري ريف» (وهو اسم مقاتل أميركي شارك في حرب الاستقلال الكوبية)، المتخصصة في الكوارث الطبيعية والأوبئة. وفي فرنسا، صدر مرسوم يسمح بتدخّل أطباء كوبيين في بعض أقاليم ما وراء البحار (غويانا ومارتينيك وغواديلوب وسان مارتان وسان بارتيليمي وسان بيار وميكلون) بهدف التعويض عن الافتقار في المجال الطبي. من جهته، دعا مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا، الصين وكوبا إلى تقديم «مساعدة مباشرة» للبلاد. وأُنشئت هذه الفرقة عام 2005 لتقديم المساعدة للولايات المتحدة بعد مرور الإعصار كاترينا، غير ان واشنطن رفضت الأمر، إلا أن المجموعة تدخلت في دول عدة خصوصاً للتصدي لإيبولا في إفريقيا عام 2014، بطلب من منظمة الصحة العالمية. ولا يتدخل الأطباء الكوبيون، في أوقات الأزمات فقط، إذ يتواجد 28729 فرد من بينهم على مدار السنة في 59 دولة حيث يساعدون الفرق الطبية. وكانت تُقدّم هذه الخدمة بشكل مجاني منذ الستينات حتى العام 2000 عندما بدأت الجزيرة التي أضعفتها الأزمة الاقتصادية الناجمة عن انهيار الاتحاد السوفياتي، بفرض رسوم على الدول الغنية.

 

 

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18268

العدد18268

الثلاثاء 02 جوان 2020
العدد18267

العدد18267

الإثنين 01 جوان 2020
العدد18266

العدد18266

الأحد 31 ماي 2020
العدد18265

العدد18265

السبت 30 ماي 2020